Nov 23, 2022 15:59 Asia/Tehran [Updated: Nov 30, 2022 14:11 Asia/Tehran]

غزة - إيران برس: أكد القيادي في لجان المقاومة الشعبية في فلسطين محمد البريم (أبو مجاهد)، أن عملية القدس أربكت حسابات الاحتلال وشكلت صفعة للمنظومة الأمنية والعسكرية الصهيونية.

وقُتل مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرا بجروح متفاوتة، اليوم الأربعاء، جراء انفجارين وقعا غرب مدينة القدس المحتلة.

وقال القيادي في لجان المقاومة الشعبية في فلسطين، في تصريح خاص لوكالة إيران برس الدولية للانباء، إنه في ظل جرائم الاحتلال المتتالية والمتصاعدة في الضفة الغربية المحتلة وتصاعد جرائم العدو الصهيوني والتدنيس المستمر للمسجد الأقصى المبارك، جاءت هذه العملية لتثلج صدور أبناء شعبنا وكل العاشقين لهذه المقاومة.

واعتبر أبو مجاهد هذه العملية بأنها جاءت رداً طبيعيا على جرائم الاحتلال الصهيوني على المسجد الأقصى المبارك في ظل تهديدات الحكومة اليمينية التي تُشكل تباعا، والتي هددت بإعادة احتلال الضفة الغربية وبفتح المجال للمستوطنين لتدنيس المسجد الأقصى متى ما أرادوا.

وصرح أبو مجاهد: نحن نعتبر أن هذه العملية خير رد على الاحتلال وخير صفعة لهذه المنظومة الأمنية والعسكرية التي قتلت من أبناء شعبنا الكثير وأوغلت في دماء أطفالنا ونسائنا.

33

اقرأ المزيد

قتيل إسرائيلي و14 جريحا جراء انفجارين في القدس المحتلة

تحركات المستوطنين في أحياء القدس بحجة الأعياد اليهودية

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية