Oct 10, 2021 08:03 Asia/Tehran [Updated: Oct 10, 2021 09:55 Asia/Tehran]

أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أنه يتعين على الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن تشجع الدول وتدعمها في سياق الأغراض السلمية، قائلًا إنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية اتخذت خطواتها النووية تحقيقا لأهداف سلمية.

إيران برس - إيران: وقال “محمد اسلامي” في تصريحات متلفزة ليلة أمس الأحد أن الانشطه النووية السلمية وحظر الانتشار النووی من الالتزامات المشتركة للدول ووضعا ضمن قوانین وقرارات الوکاله الدولیه للطاقه الذریه والحکومات ملتزمه بهما .

وأضاف: أن التكنولوجيا النووية تعد من حيث دورها في الرخاء العام والاقتصاد وصحة المجتمع واحدة من أكثر الأمور حسما وتسهيلا وتعجيلا للتقدم في سائر المجالات.

وأشار إلى أن الأعداء منعوا عن البلاد هذه النقطة المفتاحية ويقيدون تحصيل الطلبة الجامعيين الإيرانيين في الفروع المتعلقة بالتكنولوجيا النووية وأضاف: إن المجالات الفضائية والنووية وتكنولوجيا المعلومات وتكنولوجيا النانو والبيوتكنولوجيا تعد ضمن الحالات ذات المستوى العالي للقدرة وان حصيلة هذه القدرة العلمية والتكنولوجية هي القدرة الاقتصادية والعسكرية، التي يمكنها تسهيل التقدم وان تصبح داعما لها وتحقق الاقتدار للشعوب.

وقال اسلامي: الا ان الاستكبار العالمي لا یرغب اطلاقا بان تتوفر مثل هذه الفرص في دولة مثل ايران وان يعمل وينشط كوادرنا العلمية والشبابية في هذا الاطار اللامتناهي للتكنولوجيا لذا فانه يعمل على التضييق على هذا المجال يوما بعد اخر.

66

اقرأ المزيد

إيران تطالب الوكالة الدولية الذرية بتحديد موقفها من الأعمال الإرهابية الإسرائيلية

الوكالة الدولية للطاقة الذرية يجب ألا تكون ألعوبة بيد المجاميع الإرهابية

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية