Jul 24, 2020 21:25 Asia/Tehran [Updated: Aug 07, 2020 18:16 Asia/Tehran]
  • دبلوماسي إيراني: اعتراض طائرة الركاب هو أكثر أنواع السياسة قذارةً

اعتبر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا أن اعتراض المقاتلات الأمريكية لطائرة الركاب الإيرانية وتهديد الأطفال والنساء للوصول إلى أهداف سياسية هو أكثر أنواع السياسة قذارةً.

إيران برس - إيران: وأكد “كاظم غريب آبادي” اليوم الجمعة في صفحته على موقع إنستغرام أنه لا نهاية للجرائم الأمريكية بتهديد حياة الأناس العاديين بدءًا من الإرهاب الاقتصادي وصولًا إلى الإرهاب الجوي، مضيفًا: أ لم يحن الأوان لكي يقف المجتمع الدولي موحدًا أمام الجرائم الأمريكية المخالفة للحقوق الدولية العامة والتي تهدد السلام والأمن الدوليين أيضًا ويُجبر الولايات المتحدة على التصرف كدولة عادية.

وتابع: وفقًا للمادة الثالثة من اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي، فلا يحقّ لطائرات الدولة المستعملة في الخدمات العسكرية والجمركية والشرطية أن تحلّق في المجال الجوي لدولة عضو أخرى أو تهبط في أراضيها دون إذن مسبق منها.   

وقال: لا يمكن القبول بتحليق المقاتلات الأمريكية فوق الأراضي السورية ولا هبوطها فيها والذي يجري قطعًا دون موافقة الحكومة السورية.

22

إقرأ المزيد 

بيان لمنظمة الطيران المدني الإيرانية بشأن اعتراض مقاتلات أمريكية لطائرة ركاب إيرانية

كلمات دليلية

تعليقات