Nov 30, 2020 08:25 Asia/Tehran [Updated: Dec 24, 2020 19:13 Asia/Tehran]

أعلن نائب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي أن قضية الاغتيال وإثارة الذعر والإرعاب تعتبر من القضايا المهمة للقانون الدولي حيث لم يلتزم حيالها الصمت بل الموضوع يحظى باهتمام في قواعد القانون الدولي.

إيران برس - إيران: وفي حوار خاص مع وكالة أنباء إيران برس الدولية تطرق “عباس مقتدائي” إلى قضية المتابعة القانونية لملف اغتيال الشهيد فخري زاده قائلًا إنّه على المستوى الدولي فإنه تم الاعتراف بعدم استخدام القوة كقاعدة ملزمة على كل دولة من قبل الحكومات وهو منصوص عليه صراحة في ميثاق الأمم المتحدة.

كما أكد نائب رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي أنه ثبت واتضح لإيران بأن أنظمة مثل الكيان الصهيوني لها دور مباشر في اغتيال الشهيد فخري زاده.

وأكد مقتدايي بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية قادرة على معاقبة مسببي ومرتكبي اغتيال الشهيد فخري زاده حيث تصبح درسا للآخرين.

كما قال النائب في مجلس الشورى الإسلامي أن إيران لها الحق في الدفاع عن نفسها وتتوقع من الغربيين أن يقوموا بإدانة اغتيال الشهيد فخري زاده دون الأخذ بنظر الاعتبار معايير مزدوجة وعلى الأقل في كلامهم.

وخلص مقتدايي إلى أن معايير حقوق الإنسان مزدوجة في الغرب ولو كانت تحصل عملية اغتيال في دول غربية فإنها كانت تعتبر انتهاكاً لحقوق الإنسان إلا أنه اغتيل العالم النووي الإيراني وهؤلاء التزموا الصمت.

66

اقرأ المزيد

وكالة إيران برس ستبث مباشرة مراسم تشييع ودفن الشهيد فخري زادة

بيان قائد الثورة حول استشهاد عالم نووي إيراني

اغتيال عالم نووي إيراني جاءت نتيجة لمؤامرة أمريكية إقليمية

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية