Jan 21, 2022 11:22 Asia/Tehran [Updated: Mar 05, 2022 13:14 Asia/Tehran]

جابهار- ايران برس: انطلقت فجر اليوم الجمعة المناورات العسكرية الإيرانية الروسية الصينية المشتركة المعروفة بـ ‘مناورات حزام الأمن البحري2022’.

وبدأت المناورات بمشاركة وحدات سطحية وطائرات القوة البحرية للجيش والحرس الثوري وقوات بحرية صينية وروسية.

وبحسب وكالة إيران برس الدولية للأنباء فإن مناورات “حزام الأمن البحري2022” المشتركة انطلقت فجر اليوم بعد اجتماعات تحضيرية بمشاركة وحدات سطحية وطيران للقوتين البحريتين للجيش والحرس الثوري وكذلك القوة البحرية الروسية والصينية في منطقة شمال المحيط الهندي.

وقال المتحدث باسم المناورات الأدميرال “مصطفى تاج الديني” إنه ستجري في المناورات مختلف أنواع التدريبات التكتيكية على غرار إنقاذ السفن من النار وتحرير السفن المخطوفة وإطلاق النار على أهداف بحرية محددة خلال الليل والنهار والتدريبات التكتيكية والعملياتية بمشاركة وحدات من إيران وروسيا والصين.

وأضاف الأدميرال تاج الديني أنه تكمن أهمية منطقة شمال المحيط الهندي في أنها تشمل ممرات مائية ومضايق هامة مثل باب المندب ومالقا وهرمز.

وأضاف المتحدث باسم المناورات أن هذه المضايق الثلاثة تعتبر مثلثا ذهبيا في المنطقة كما أن بحر عمان ومنطقة شمال المحيط الهندي يعتبران من المناطق التجارية الحيوية على المستوى العالمي، والمساعي الجماعية لإيران والصين وروسيا تصب في اتجاه تحقيق أمن الملاحة المستدام في المنطقة والممرات الحيوية صونا لمصالح هذه الدول الثلاث.

وأشار الأدميرال تاج الديني إلى إجراء هذه المناورات للعام الثالث على التوالي، قائلًا إنّ رسالة هذه المناورات هي وصول الدول الثلاث إلى مستوى مهم وكبير من العلاقات العسكرية كما أنها تدل على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية وصلت إلى مستوى من القوة البحرية من شأنها أن تتولى الدور المركزي والقيادة للمناورات مع القوى البحرية الكبرى.

وأضاف أن شعار هذه المناورات هو “معا للسلام والأمن” وهذا مثال بارز بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لم ولن تكون معزولة في المنطقة والعالم من خلال إقامة تحالفات استراتيجية تقوم على المصالح والاحترام المتبادلين.

66

اقرأ المزيد

الجيش: الرادارات الإيرانية قادرة على رصد أي طائرة

إيران تحقق إنجازات جديدة في مجال الصواریخ الحاملة للأقمار الصناعية

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية