Oct 14, 2021 09:42 Asia/Tehran [Updated: Oct 27, 2021 22:12 Asia/Tehran]
  • 150 اسيراً فلسطينياً یضربون عن الطعام

أعلن المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية، طارق عز الدين، أن نحو 150 أسيراً من مجاهدي الحركة بدأوا بالإضراب المفتوح عن الطعام، معتبراً هذا الإضراب خطوة في التصعيد المتدرّج الذي أقره الأسرى في السجون، في معركتهم ضدّ إدارة مصلحة السجون وجهاز "الشاباك".

إيران برسالشرق الأوسط: واعتبر عزالدين، في بيان له، أن "معركة الأسرى هي معركة كل فلسطيني وحر في هذا العالم، وأن إسناد الأسرى ونصرتهم هما واجبٌ وطني مقدس".

ودعا المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي "جماهير الشعب الفلسطيني في كل أماكن وجوده في الداخل والخارج والجاليات الفلسطينية في مختلف دول العالم، إلى القيام بدورهم في نصرة الأسرى، وعدم رهن التحرك الفاعل بعداد أيام الإضراب".

وفي السياق، قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني، قدورة فارس، إن "الأسرى سيشاركون في الإضراب عن الطعام لأن العدوان على الجهاد يعني الحركة الأسيرة، مؤكداً أن الاحتلال عزل أكثر من 100 أسير في الزنزانات في إطار إجراءاته الانتقامية".

وفي حديث إلى قناة الميادين، أكّد فارس أن الاحتلال أعاد بعض الأسرى الى الغرف المحترقة وهم يصفونها بالكهوف.

وفي السياق، قال الأسير المحرر والقيادي في الجهاد الإسلامي ماهر الأخرس خلال حديث إلى الميادين، إن هناك أسرى للجهاد الإسلامي مقطوعة أخبارهم ومصيرهم مجهول والوضع خطِر.

وبالتزامن، قالت الهيئة القيادية العليا لأسرى الجهاد الإسلامي إن مجاهدي الحركة شرعوا اول من أمس في تسليم أوراق الإضراب عن الطعام، مشيرةً إلى أن مطالب الإضراب تشمل عودة أسرى الحركة إلى أقسامهم وغرفهم في المعتقلات.

واعتبرت الهيئة القيادية أن المطالب تشمل تجميع أبناء الجهاد في رامون ومجدو وعوفر في ثلاثة أقسام فقط، مطالبةً "بعودة المجاهدين من العزل والزنازين إلى الأقسام التي كانوا فيها، وبوقف النقل التعسفي للأسرى وإنهاء الاعتقال الإداري".

وفی سیاق متصل، أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الخميس النفير العام في صفوف مقاتليها وجهوزية الكاملة، بعد التهديد الذي أطلقه الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة.

وقالت سرايا القدس في تصريح صحفي: "تلقينا في سرايا القدس تصريح الأخ الأمين العام القائد زياد النخالة حفظه الله، حول ما يتعرض له أسرانا الأبطال داخل سجون العدو بمسؤولية عالية، وعليه نعلن النفير العام في صفوف مقاتلينا، ونحن على جهوزية كاملة، ورهن الإشارة".

وكان الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة حذر أمس، من إمكانية اندلاع حرب على خلفية ممارسات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين في السجون الصهيونية.

77

اقرأ المزيد

ضربات المقاومة الفلسطينية كشفت اكذوبة هيبة "اسرائيل"

إصابات واعتقالات في قمع الاحتلال مسيرات فلسطينية بالضفة الغربية

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية