Feb 22, 2021 22:47 Asia/Tehran [Updated: Feb 22, 2021 23:03 Asia/Tehran]
  • السفير الإيراني يؤكد ضرورة متابعة ملف استشهاد قادة النصر

أكد السفير الإيراني لدى بغداد ضرورة متابعة جادة لملف استشهاد قادة النصر ومعاقبة جميع المتورطين فيه.

إيران برس - الشرق الأوسط: جاء ذلك خلال مراسم لتكريم الفائزين في المهرجان الأول لـ “قائدي مكافحة الإرهاب في العالم” (القائد السابق لقوة “قدس” التابعة للحرس الثوري الشهيد قاسم سليماني والنائب السابق لقائد هيئة الحشد الشعبي العراقي الشهيد أبو مهدي المهندس).

وقال “ايرج مسجدي” إن استشهاد واغتيال الشهيدين ورفاق دربهما كان جريمة كبرى سجلت في التاريخ ويجب متابعة ملفهما بشكل جاد ومستمر معاقبة المتورطين فيه.

وأضاف أن هؤلاء الذين اغتالوا أبناءنا وقادتنا الأعزاء عليهم أن يعلموا بأننا لن نتنازل عن متابعة هذا الملف.

وأكد مسجدي أن الشهيدين الحاجين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس يعتبران من بواعث الفخر والاعتزاز لنا لأنهما ضحا بشبابهما وحياتهما في سبيل السلام ومكافحة الإرهاب وإرساء الأمن في العالم الإسلامي.

كما اعتبر السفير الإيراني لدى بغداد، العراق بأنه يحظى بموارد معنوية ومادية كبيرة، قائلًا إنّ العراق لا ينقصه شيء من الإمكانيات ورؤوس الأموال المادية والمعنوية والإنسانية وبإمكانه أن يتحول بسرعة إلى دولة قوية على المستوى الإقليمي وحتى العالمي من خلال إدارة قوية فقط.

وشدد مسجدي على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تريد عراقا قويا ومستقرا وموحدا.

66

اقرأ المزيد

 

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية