Sep 14, 2020 21:06 Asia/Tehran [Updated: Sep 14, 2020 22:06 Asia/Tehran]
  • نستبعد إقامة مسيرات الأربعين هذا العام

قال السفير الإيراني لدى بغداد إن الحكومة العراقية لم تتخذ أي قرار بعدُ بشأن السماح للزوار الإيرانيين وغيرهم بدخول الأراضي العراقية ولن يستقبل العراق هذا العام أي زائر أجنبي.

إيران برس- الشرق الأوسط: وأوضح “إيرج مسجدي” اليوم الاثنين في بيان: خلافًا لرغبتها في تنظيم مسيرات الأربعين في هذا العام بسبب أزمة تفشي كورونا وحرصًا على الحفاظ على صحة الزوار الإيرانيين، لم تتخذ الحكومة العراقية بعدُ أي قرار بشأن السماح للزوار الإيرانيين وغيرهم بدخول الأراضي العراقية، ولن يستقبل العراق هذا العام أي زائر أجنبي.

وتابع: ستقام مراسيم العزاء الحسيني في العراق هذا العام مثل يومي تاسوعاء وعاشوراء كالسنوات الماضية وهذا أمر داخلي محض وليس للحكومة العراقية دور في هذه القضية.

وأوضح: والأمر يختلف بالنسبة لمواطني الدول الأخرى الذين ملزمون بأخذ التأشيرة ومراعاة القوانين والأنظمة الخاصة بدخول العراق. بات من الصعب حتى في الفترة الراهنة إصدار التأشيرات العادية لموظفي الشركات والأشخاص الذين كلفوا بتنفيذ مهام في دولة العراق.     

وقال: نظرًا للمدة القصيرة التي تفصلنا عن الأربعين وموقف الحكومة العراقية الرافض لإقامة مراسيم الأربعين فإننا نستبعد إقامة ذلك.   

وحذر الزوار الإيرانيين من التداعيات القانونية الناجمة عن دخول العراق بشكل غير شرعي وقال: دخول الأراضي العراقية بشكل غير شرعي سيتسبب بمشاكل للبلدين.

وأوضح: دخل ثلاثة ملايين و500 ألف زائر إيراني للأراضي العراقية في السنة الماضية وعادوا إلى وطنهم بعد زيارة المراقد المقدسة سالمين وآمنين، والمشاكل التي واجهتنا في مراسيم الأربعين بالسنة الماضية كانت ضئيلة جدًا.

22

إقرأ المزيد 

تأكيد إيراني عراقي على ضرورة تشكيل لجنة مشتركة لاجراء مراسم الأربعين عن بعيد

كلمات دليلية

تعليقات