Jul 06, 2020 16:37 Asia/Tehran [Updated: Aug 03, 2020 22:14 Asia/Tehran]
  • أشكنازي:

قال وزير خارجية الإحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي، إن خطة ضم الضفة الغربية لسيادة "إسرائيل"، لم تعد على جدول الأعمال القريب للحكومة.

إيران برس - الشرق الأوسط: وأضاف أشكنازي في حديثٍ لإذاعة "ريشت بيت" الإسرائيلية: "أنه تحدث مع أكثر من 30 وزير خارجية أوروبي واستمع إلى تحفظاتهم على خطوة الضم، وأنه سيأخذ ملاحظاتهم وتحفظاتهم في الحسبان ساعة اتخاذ القرار".

وتابع: "ندعم صفقة القرن دفعة واحدة، بما في ذلك منح الفلسطينيين ما يشبه الدولة؛ سعيًا للتخلص من إمكانية ضم 3 ملايين فلسطيني يعيشون في الضفة الغربية".

وأشار إلى أن "الحكومة تواصل في هذه الأيام مشاوراتها حول تنفيذ خطة الضم، وأنه في حال اتخاذ القرار؛ فسيتم تنفيذ "عملية ضم مسؤولة"، لافتًا إلى أن "خطوة الضم لن تتم غدًا أو بعد غد، ولا أعرف إذا ما استُبعدت حاليًا، لكن وزارتي تستعد للخطوات المقبلة".

والجدير بالذكر، أن الأول من يوليو/تموز الجاري، كان الموعد الذي حدّده رئيس حكومة الإحتلال

"بنيامين نتنياهو"، للبدء بعملية ضم أجزاء من الضفة الغربية لسيادة الإحتلال الإسرائيلي.

وتشمل هذه الخطوة، ضم أكثر من 130 مستوطنة في الضفة الغربية وغور الأردن الذي يمتد بين بحيرة طبريا والبحر الميت، ويمثل أكثر من 30% من مساحة الضفة.

ولاقى المشروع الإسرائيلي رفضًا حازمًا من قبل الاتحاد الأوروبي وكثير من دول العالم.

44

إقرأ المزيد 

واشنطن ستبُت بقضية "الضم" خلال 45 يومًا

هنية يدعو الشعب الفلسطيني لمواجهة شاملة لخطة الضم

أميركا .. مظاهرات في عدة ولايات تنديدًا بخطة الضم

كلمات دليلية

تعليقات