Jan 31, 2021 21:18 Asia/Tehran [Updated: Feb 01, 2021 09:02 Asia/Tehran]

طهران - إيران برس : قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي في إيران إن حكومة بايدن تسعى للحصول على تنازلات جديدة من جمهورية إيران الإسلامية للعودة إلى الاتفاق النووی.

وعلّق ‘عباس كلرو’ اليوم الأحد في مقابلة حصرية مع وكالة إيران برس الدولية على تقييمه من نهج الإدارة الإمريكية الجديدة برئاسة بايدن وفريق السياسة الخارجية لأميركا بشأن الاتفاق النووي قائلا إن ما يتردد حول إيجابية تعيين أشخاص جدد شاركوا سابقا في المفاوضات النووية ، ليس صحيحا لأن سلوك وزير خارجية حكومة بايدن يظهر أن الأميركيين ليسوا بصدد تطبيع الأوضاع بشأن الاتفاق النووي.

وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي إن باراك أوباما وجان كيري اللذين كانا مشاركين سابقا في المفاوضات النووية، كانا يحرضان الشركات والمصارف العالمية بعدم التعاون مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في ذاك الوقت.

وأعرب كلرو عن عدم تفاؤله بشأن نهج إدارة بايدن تجاه إيران قائلا ان السيد بايدن لوكان يريد أن يقوم بعمل ما، كان عليه أن يصدر الأمر بشأن العودة الى الاتفاق النووي في اليوم الأول من دخوله البيت الأبيض.

44

إقرأ المزيد 

نواب مجلس الشورى الإسلامي يدينون الحظر ضد بعض المسؤولين الإيرانيين

مجلس الشورى الإسلامي يصادق على قانون يلزم الحكومة برفع تخصيب اليورانيوم

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية