Dec 01, 2020 07:24 Asia/Tehran [Updated: Dec 01, 2020 08:48 Asia/Tehran]
  • غريب آبادي: على الوكالة الدولية للطاقة الذرية إعلان موقفها بشأن اغتيال الشهيد فخري زادة

طالب مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى المنظمات الدولية بفيينا الوكالة الدولية للطاقة الذرية بـاتخاذ موقف واضح تجاه اغتيال العالم الايراني النووي البارز الشهيد محسن فخري زادة.

إيران برس - إيران : وردا على تصريحات المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي بأن احدا لن يربح حتى ايران، من تقليص او تقييد عمليات التفتيش، كتب غريب آبادي في تغريدة له على تويتر : في البداية نتوقع من الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان تعلن موقفها بشفافية فيما يرتبط بالعملية الارهابية (اغتيال الشهيد فخري زادة) وان تدين هذه العملية بشدة.

وأضاف: ان الوكالة الدولية تحمل مسؤولية أساسية تجاه البلد العضو الذي يستقبل اكبر عمليات التفتيش، ولديه اكثر البرامج النووية شفافية من خلال تنفيذ مختلف الالتزامات، ولكن علماءه يتعرضون لخطر الاغتيال او يتم اغتيالهم كما تتعرض منشآته النووية للتهديد او العمليات التخريبية.

وكان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قد اعلن يوم الاثنين أن الوكالة لم تتبلغ من ايران وقفا لعمليات التفتيش، الأمر الذي طالب به اعضاء البرلمان الايراني بعد اغتيال العالم النووي الايراني محسن فخري زادة.

وفي رسالة إلى المديرة العامة لمكتب المنظمة الأممية غادة فتحي، قال غريب أبادي: "إن الدول التي تدعي حماية حقوق الإنسان والمنظمات الدولية، تقف اليوم على محك اختبار تاريخي جاد، وهي تتحمل المسؤولية أمام الشعب الإيراني فيما يخص هذه الجريمة النكراء".

وأضاف: "إن الشهيد فخري زادة كان عالم فيزياء مميزا وأستاذا جامعيا بارزا في إيران، حيث ساهم عبر إبداعاته العلمية في تحقيق أهداف كبيرة بمختلف المجالات ومنها الدفاع المدني الكيميائي والحيوي والنووي".

وتابع غريب أبادي: "إن أحدث إنجازات الشهيد فخري زادة تجسد في دوره البارز لإنتاج عدة فحص الكشف عن الإصابة بـفيروس كورونا، والذي ساعد كثيرا في احتواء هذا المرض وسط الحظر الأمريكي اللاإنساني الذي يفرض حاليا على البلاد، ويحرم الشعب الإيراني من الحصول على الدواء والسلع الأساسية والأجهزة الطبية".

ولفت إلى أن "هذا العالم الإيراني البارز كان مشرفا على عملية إنتاج اللقاح المضاد لفيروس كورونا أيضا"، مشيرا إلى أن "هناك أدلة واضحة على تورط وضلوع الكيان الصهيوني في هذا الهجوم الإرهابي، وذلك نظرا لتصريحات مسؤولي الكيان المحتل الذين تطرقوا مرارا إلى الشهيد فخري زادة وخططوا لاغتياله".

وشدد على أن "إيران تعتبر أن انتهاج سياسات انتقائية في مجال مكافحة الإرهاب، سيؤدي إلى نتائج غير بناءة وإفشال الجهود الدولية الهادفة من أجل القضاء على ظاهرة الإرهاب وبالتالي توفير المزيد من الظروف المؤاتية لتوسع رقعتها في العالم".

وختم ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدين بشدة اغتيال الدكتور فخري زاده وتؤكد التزامها بمكافحة الإرهاب". وفي هذا الصدد ، تحتفظ الجمهورية الإسلامية الايرانية بحقها ، بما في ذلك حقها الطبيعي في الدفاع عن النفس ، في اتخاذ جميع التدابير اللازمة للرد على هذا الهجوم الإرهابي وأي مخالفات أخرى ، وفقا لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

44

إقرأ المزيد

غريب آبادي: إيران دخلت مرحلة جديدة من تخصيب اليورانيوم 

غریب آبادي: على السعودية عدم إلقاء أخطائها على عاتق الآخرين

غريب آبادي: الوكالة الذرية تؤكد استمرار تعاون إيران في تقريرها الجديد

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية