Nov 30, 2020 08:02 Asia/Tehran [Updated: Nov 30, 2020 08:16 Asia/Tehran]
  • لم يعقد أي لقاء بين الشهيد ’فخري زاده‘ ومفتشي الوكالة الدولية

فندت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية عقد أي لقاء بين الشهيد ’محسن فخري زاده‘ ومفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية وأعلنت أن عمليات التفتيش التي تقوم بها الوكالة تأتي في إطار المبادئ القانونية المتفق عليها فقط.

إيران برس - إيران: وقال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية، بهروز كمالوندي، يوم الأحد بشأن شائعات حول عقد لقاء ومباحثات بين الشهيد ’’فخري زاده‘‘ ومفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية: لم يعقد الشهيد ’’فخري زاده‘‘ أي لقاء أو مفاوضات مع المدير العام السابق للوكالة أو مفتشيها أو باقي مسؤوليها ولا صحة للادعاءات المطلقة بهذا الشأن من الأساس.

وبشأن عمليات التفتيش التي تقوم بها الوكالة الدولية في إيران قال كمالوندي: تجري عمليات التفتيش على أساس المبادئ القانونية المتفق عليها بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والوكالة الدولية أي على أساس مواد اتفاق الضمانات الشاملة أو البروتوكولات وليس إلا، ولم تجر أي عملية تفتيش غير عادية ولن تجري.   

وفيما يتعلق بالاغتيالات التي تطال العلماء النوويين الإيرانيين قال: مُني الأعداء بالهزيمة من الثورة الإسلامية على ساحة القوة الصلبة والقوة الناعمة، ويحاولون استهداف التكنولوجيا والعلم والأمن الإيراني بارتكاب هذه الأعمال اللا إنسانية والوحشية.

وأردف: عندما توصل الصهاينة إلى قناعة بأنهم لا يقدرون على إيقاف عجلة التقدم والتنمية النووية الإيرانية أقدموا على الأعمال الصلبة والإرهاب.

22

إقرأ المزيد 

الكشف عن أدلة قوية في جريمة اغتيال الشهيد فخري زادة

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية