Jan 31, 2020 11:16 Asia/Tehran [Updated: Nov 25, 2020 16:36 Asia/Tehran]
  • مبادرة قائد الثورة الإسلامية حول القضية الفلسطينية هي الأكثر ديمقراطية

أكد السفير الإيراني في اسبانيا أن المبادرة التي قدمها سماحة قائد الثورة الإسلامية في إيران حول مستقبل القضية الفلسطينية هي الأكثر ديمقراطية.

إيران برسإيران: وفي مقابلة له مع وكالة "أوروبا برس" الاسبانية، أمس الخميس، قال "حسن قشقاوي" إن قائد الثورة الإسلامية في إيران سماحة آية الله السيد على خامنئي قد أعلن منذ ثلاثة عقود مبادرة إيرانية حول القضية الفلسطينية القاضية بعودة جميع اللاجئين الفلسطينيين بمن فيهم المسلمون والمسيحيون واليهود إلى أراضيهم وإجراء استفتاء عام حول نظام الحكم وتقرير مستقبل هذا البلد.

وأكد الدبلوماسي الإيراني أنه مما لاشك فيه أن هذه المبادرة وفقا للمعايير القائمة في المجتمع العالمي خاصة الغرب والمعايير الدولية مقبولة وديمقراطية.

وفيما يتعلق بالخطة الأمريكية للتسوية المسماة بـ "صفقة القرن"، فقد أشار قشقاوي إلى أن هذه الصفقة الأحادية الجانب والمفروضة بمثابة خنجر غائر في قلب الفلسطينيين. وبموجب هذه الخطة، فإن غيتوهات فلسطينية معزولة عن بعضها البعض، ستشكل ما ستودي إلى طمس الهوية التاريخية والحضارية للفلسطينين.

وأضاف أن هذه الخطة هي إعلان رسمي عن فشل جميع المفاوضات والاتفاقات السابقة ذلك أنه حسب هذه الخطة فلن يكون هناك شيء باسم الدولة الفلسطينية.

وفي جانب آخر من تصريحاته حول مشروع مجلس الشورى الإسلامي لانسحاب إيران من "معاهدة حظر الانتشار النووي" (ان بي تي) صرح السفير الإيراني بأن هذا الاقتراح أعلن وصوله إلى مجلس الشورى الإسلامي ومن الطبيعي أنه ستتم مناقشته في إطار لجنة خاصة معنية به أمام المجلس واذا تمت الموافقة عليه فإنه سيتحول إلى القانون وستكون الحكومة ملزمة بتنفيذه.

 وأضاف المسؤول الإيراني قائلاً إنني لا أعرف نهاية هذه القضية، الا أنه يرى المحللين والخبراء الإيرانيين في داخل إيران وخارجها أنه اذا انسحبت إيران هذه المرة من هذه المعاهدة فالعودة إليها لن تكون بسهولة.

66

اقرأ المزيد

اللواء باقري يحذر من الصمت ازاء صفقة القرن

جمعيات سياسية بحرينية : صفقة القرن أكبر عملية لتصفية القضية الفلسطينية

 

 

 

كلمات دليلية

تعليقات