Jun 17, 2022 10:03 Asia/Tehran [Updated: Aug 16, 2022 14:40 Asia/Tehran]
  • سوريا تنتقد التزام الغرب بالصمت في وجه الاعتداء الصهيوني 

انتقد وزير الخارجية السوري صمت الدول الغربية في مواجهة الاعتداء الصاروخي الإسرائيلي على مطار دمشق الدولي.

إيران برس - الشرق الأوسط: وأطلق الکیان الصهيوني عدة صواريخ من هضبة الجولان المحتلة على أجزاء من دمشق ، من بينها مطار المدينة الدولي في 10 حزيران / يونيو.

وأصاب الاعتداء الإسرائيلي على مطار دمشق مدنياً وألحق أضراراً مادية.
وقال وزير الخارجية السوري فيصل المقداد في اجتماع مشترك للجنة السورية الروسية الهادفة إلى إعادة اللاجئين السوريين إلى وطنهم بدمشق ، إن الحرب والدمار في سوريا يعودان إلى الدعم الغربي للجماعات الإرهابية المسلحة.
وصرح وزير الخارجية السوري أن دمشق تريد عودة المواطنين السوريين إلى ديارهم وقدمت الكثير من التسهيلات في هذا الصدد.
كما وصف المقداد مطالبة تركيا بإنشاء منطقة آمنة على الحدود مع سوريا بخطر كبير ، مشيرًا إلى أن أنقرة تسعى إلى إيواء مرتزقتها الإرهابيين في المنطقة.
وطالب وزير الخارجية السوري جميع دول العالم بوقف مغامرة تركيا.
ويحتل الجيش التركي أجزاء من شمال وشمال شرق سوريا منذ عامين ونصف بحجة محاربة الإرهابيين ، ولا تزال مجموعة من القوات التركية موجودة في هذه المناطق.
وتأكيدًا على هدف مكافحة الإرهابيين على الحدود مع سوريا ، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أواخر مايو أن أنقرة تعتزم استكمال عملية إنشاء منطقة آمنة بطول 30 كيلومترًا
على طول حدودها مع سوريا في أقرب وقت ممكن.
 
44
إقرأ المزيد 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية