Apr 30, 2021 17:33 Asia/Tehran [Updated: Apr 30, 2021 17:35 Asia/Tehran]
  • حركة الجهاد الإسلامي تدعو القوى الفلسطينية لاجتماع عاجل

دعا الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، كافة القوى الفلسطينية لاجتماع عاجل للتوافق على برنامج وطني لمجابهة الاحتلال.

إيران برس - الشرق الأوسط:  وفي تصريح له عقب انتهاء الاجتماع الذي عقد في رام الله مساء الخميس برئاسة رئيس السلطة محمود عباس، قال “‏زياد النخالة” إن ما يجري يؤكد على أن الجهاد والمقاومة ضد العدو الصهيوني هما الحقيقة الثابتة التي علي الجميع أن يتعاطي معها بجدية وألا يقفز عنها.

وشدد النخالة على أن الشعب الفلسطيني ما زال يعيش تحت الاحتلال، بالرغم من مظاهر السلطة الوهمية التي نراها متجسدة في الأجهزة الأمنية والشرطية.

وأوضح النخالة أن تلك الأجهزة تعمل ليل نهار على التعاون الأمني مع العدو  متوهمة أن التنسيق الأمني ربما يقنع العدو بمنحنا دولة.

وأعرب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي ‏عن رفضه الشديد لمحاولة التعايش مع الاحتلال عبر الانتخابات، مشيراً إلى أن الوقائع السابقة، منذ توقيع اتفاق أوسلو اللعين، أثبتت أن هذه مجرد أوهام كاذبة.

ودعا النخالة كافة قوى الشعب الفلسطيني للاجتماع فوراً بدل التصريحات والاحتجاجات، مطالباً بأن يكون على جدول أعمال هذا الاجتماع بند واحد فقط، هو أننا شعب تحت الاحتلال وعلينا أن نتوافق على برنامجٍ وطني يتناسب مع هذا الفهم، وأن أي خيار آخر هو إضاعة لمزيد من الوقت ومزيد من الجهد.

وقرر رئيس السلطة حمود عباس، الخميس، تأجيل الانتخابات التشريعية لحين ضمان سماح السلطات الإسرائيلية مشاركة مدينة القدس المحتلة.

66

اقرأ المزيد

 

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية