Jun 01, 2020 09:43 Asia/Tehran [Updated: Jun 01, 2020 10:02 Asia/Tehran]
  • مظاهرات ضد جرائم الشرطة الإسرائيلية في داخل أراضي 48

شهدت أراضي 48 المحتلة مساء الأحد مظاهرات العشرات ضد جرائم الشرطة وأجهزة الأمن الإسرائيلية احتجاجاً على جريمة قتل الشهيد إياد حلاق من القدس والشهيد مصطفى يونس من عرعرة.

إيران برس- الشرق الأوسط: ونظم التجمع الوطني الديمقراطي في مدينتی يافا وحیفا تظاهرتین، نصرة لضحايا عنف الشرطة وأجهزة الأمن الشهيدين إياد الحلاق ومصطفى يونس وضد التحريض وحكومة والضم والاحتلال.

كذلك دعت لجنة المتابعة العليا داخل أراضي 48، فلسطينيي الداخل لمظاهرة احتجاجية في مدينة شفا عمرو اليوم الإثنين، احتجاجاً على عملية إعدام الشاب حلاق من قبل جنود الاحتلال.

واستشهد إياد حلاق، 32 عاماً، أول أمس في القدس، وهو من ذوي الإعاقة، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، وأطلقت شرطة الاحتلال عشر رصاصات عليه بدعوى الاشتباه في أنه يحمل جسماً مشبوهاً، قبل أن يتبين أنه لم يكن مسلحاً.

وكان مصطفي يونس، 27 عاماً، قد استشهد يوم 13 مايو/ أيار، بعد أن أطلق النار عليه حرس مستشفى إسرائيلي، جنوب تل أبيب، أمام ناظري والدته.

يشار أن وزير الأمن الداخلي الجديد في حكومة الاحتلال أمير أوحانا قد قال محرضاً في يوم استلامه حقيبة وزارة الأمن الداخلي إن كل من يرفع يده على رجل شرطة سيقتل.

واعتبر سياسيون وناشطون داخل أراضي 48 أن مثل هذه التصريحات الفاشية تدفع رجال الشرطة للضغط السريع على زناد القتل حينما يكون الهدف عربياً.

33

اقرأ المزيد

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال غرب مدينة رام الله

منظمة العفو الدولية تدين الدعم الأميركي لمخطط الضم "الإسرائيلي"

كلمات دليلية

تعليقات