Oct 19, 2020 18:48 Asia/Tehran [Updated: Oct 19, 2020 19:40 Asia/Tehran]

اعتبر رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية في أفغانستان، عبد الله عبد الله، مفاوضات السلام الأفغانية في الدوحة بأنها فرصة، ويرحّب بها الشعب الأفغاني.

إيران برس - آسيا والباسيفيك: وجاءت تصريحات عبد الله عبد الله اليوم الإثنين على هامش لقائه مع وزير الطاقة الإيراني، رضا أردكانيان.

وفي رد على سؤال لوكالة إيران برس الدولية للأنباء، حول آفاق مفاوضات السلام الأفغانية في العاصمة القطرية الدوحة بمشاركة أمريكا، أكد عبد الله عبد الله أنّ شعب أفغانستان وحدهم هم من يقررون مصيرهم، معتبرًا أنّ مفاوضات سلام الدوحة هي فرصة ولكن نجاحها يعتمد على إرادة الطرفين.

وأضاف رئيس المجلس الأعلى الأفغاني للمصالحة الوطنية: إن أفغانستان تعتقد بلزوم تحقيق السلام، وما تقبل به أفغانستان هو الحفاظ على منجزات شعبها، ويجب أن يكون الشعب هو من يتخذ القرار بشأن عملية السلام.

وأردف: رغم المرونة التي أبدتها الفصائل الأفغانية لكن الطرف الآخر (طالبان) للأسف رفع مستوى العنف في أفغانستان.

وأشار عبد الله إلى استمرار الصراع في أفغانستان، وقال إنّ الشعب الأفغاني يرغب في إيجاد التغييرات في بلاده مع بدء مفاوضات السلام، مضيفًا إنّ المجتمع الدولي يدعم مفاوضات السلام بالدوحة، والدول الإقليمية أيضًا تدعم مسيرة السلام في أفغانستان.

وتابع: يجب أن يكون تحقيق السلام في أفغانستان وفقًا لإرادة الغالبية المطلقة من أبناء الشعب الأفغاني، والسلام المشرّف والمستدام هو السلام الذي يضمن حقوق جميع أفراد الشعب.

22/33

اقرأ المزيد

الخارجية: طهران لديها رغبة مستمرة في إرساء السلام والاستقرار في أفغانستان

إيران تجدد التأكيد على دعمها لمفاوضات السلام في أفغانستان

المفاوضات تتواصل بين طالبان وأمريكا في الدوحة

كلمات دليلية

تعليقات