Sep 21, 2022 08:24 Asia/Tehran [Updated: Sep 26, 2022 10:00 Asia/Tehran]

قال الرئيس الإيراني سيد إبراهيم رئيسي إن الحكومة الأمريكية لم تتخذ أي خطوات عملية وجادة للتعويض عن سلوك الحكومة السابقة ورفع الحظر القاسي ضد إيران.

إيران برس - إيران: وخلال لقائه بالرئيس السويسري غاي بارملين فجر اليوم الأربعاء (بتوقيت طهران) في نيويورك، على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، أشار رئيسي إلى أن الحكومة الأمريكية الحالية تدعي معارضتها لقرارات الحكومة السابقة والعودة إلى خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي)،إلا أن المشكلة هي تردد الأمريكيين؛ لأن أمريكا هي التي انسحبت من الاتفاق النووي وليس إيران وعلى الرغم من وفاء إيران بتعهداتها، لم تف الأطراف الغربية بالتزاماتها.

 وشدد الرئيس الإيراني على أن إيران لم تترك طاولة المفاوضات وأنها مستعدة لاتفاق جيد وعادل، وقال: إنه نظرا لتاريخ الولايات المتحدة فان مطلب الجمهورية الإسلامية هو مطلب معقول تمامًا للحصول على ضمانات مطمئنة.

وأضاف الرئيس رئيسي: 40 عامًا من الضغط والحظر لم توقف إيران فحسب، بل أدت أيضًا إلى تقدم البلاد، وبالتالي فقد تكتيك الحظر فعاليته.

كما اعتبر رئيسي العلاقات بين إيران وسويسرا بأنها ودّية وجيدة، مشددا على تطوير التعاون التجاري والاقتصادي وخاصة تسهيل العلاقات النقدية والمصرفية بين البلدين.

بدوره أكد الرئيس السويسري على تطوير التعاون الثنائي، قائلا: منذ عام 2016، رُسمت خارطة طريق لتحسين العلاقات التجارية بين البلدين ويجب إزالة الحواجز السياسية والجيوسياسية عن طريق التعاون بين البلدين.

كما وصف غاي بارملين أمن إيران والشرق الأوسط بأنه ضمان لأمن أوروبا واعتبر التعاون النقدي والمصرفي من المجالات التي يمكن توسيعها في العلاقات الثنائية.

ويزور الرئيس الإيراني نيويورك للمشاركة في الاجتماع الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة على رأس وفد رفيع المستوى.

وانطلقت أعمال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الثلاثاء وستستمر حتى يوم الإثنين القادم (26 أيلول/سبتمبر).

33

اقرأ المزيد

رئيسي غادر طهران متوجها إلى نيويورك

الرئيس الإيراني يصل إلى نيويورك

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية