May 08, 2021 14:17 Asia/Tehran [Updated: Jun 15, 2021 16:35 Asia/Tehran]
  • خطيب زاده: اتهامات المغرب لأنصار القضية الفلسطينية لا أساس لها

رد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية على الاتهامات الباطلة للحكومة المغربية ضد إيران معتبرا أنها لا أساس لها وتصب في دعم المشاريع الأمريكية والصهيونية في المنطقة، كما أنها ضد أنصار القضية الفلسطينية.

إيران برس - إيران : وأشار سعيد خطيب زاده اليوم السبت إلى تصريحات وزير الخارجية المغربي مع أعضاء اللوبي الصهيوني (إيباك) وقال: إن الحكومة المغربية بسبب عجزها عن حل مشاكلها الإقليمية، كررت اتهاماتها الواهية ضد الجمهورية الاسلامية، مع دعمها للكيان الصهيوني وتهجما على الأنصار الأوفياء للقضية الفلسطينية.

واعرب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عن أسفه لأن الحكومة المغربية التي تترأس حاليا (لجنة القدس) تساهم في دعم أهداف أعداء الأمة الإسلامية من خلال حرف الأذهان عن القضية الأولى للعالم الإسلامي وهي مواجهة الاعتداءات الصهيونية على القدس، ودعم حقوق الشعب الفلسطيني في حين أن العالم الاسلامي هو اليوم أحوج من أي وقت مضى للوحدة والتلاحم.

يذكر أن وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، شارك يوم الخميس في مؤتمر لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية (إيباك)، معلنا عن دعمه لتطبيع العلاقات مع الكيان الإسرائيلي، كما تفوه بمزاعم ضد إيران.

33

اقرأ المزيد

الجماعات الإسلامية المغربية ترفض تطبيع العلاقات مع الاحتلال الاسرائيلي

ولايتي: تطبيع المغرب علاقاته مع الكيان الصهيوني خيانة للعالم الإسلامي

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية