Jun 30, 2020 10:48 Asia/Tehran [Updated: Jun 30, 2020 13:56 Asia/Tehran]
  • الاعتداء الإرهابي على سيارة لقوات حرس الثورة لم يؤد إلى خسائر في الأرواح

أعلن النائب عن مدينة “زاهدان” في مجلس الشورى الإسلامي وقوع اعتداء إرهابي على مقربة من قرية “كلوكاه” الواقعة بمنطقة “كورين” التابعة لمحافظة “سيستان و بلوجستان” جنوب شرقي إيران، مؤكدًا أن هذا الاعتداء الجبان نُفّذ من قبل زمرة “جيش الظلم” الإرهابية عند عبور سيارتين تابعتين لقوات حرس الثورة الإسلامية.

إيران برسإيران: وقال “فداء حسين مالكي” اليوم الثلاثاء في تصريح خاص لمراسل وكالة الأنباء التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية حول الاعتداء الإرهابي الجبان الذي وقع أمس الاثنين، إن عبوتين ناسفتين اللتين كانتا قد زرعتا على جانب الطريق انفجرت إحداها عند عبور سيارتين تابعتين للحرس الثوري.

وأشار النائب البرلماني إلى قوة دوي الانفجار، قائلاً: بعناية الباري تعالى، فإن هذا الاعتداء الإرهابي لم يؤد إلى خسائر في الأرواح بين قوات الحرس الثوري وتسبب فقط في جراحة قائد حرس الثورة في المنطقة.

وفنّد النائب عن مدينة زاهدان بمجلس الشورى الإسلامي ما يتردد من شائعات عن أسر عدد من قوات الحرس خلال هذه العملية الإرهابية، مؤكدًا بالقول إن هذا الادعاء لا أساس له من الصحة.

وتابع:تبنّت زمرة جيش الظلم الإرهابية في بيان مسؤولية هذا الاعتداء الآثم.

 

66

اقرأ المزيد

إيران: أوروبا وأمريكا متواطئتان بجرائم زمرة خلق

محاولة إغلاق مدخل السفارة الإيرانية في لندن بيد عدد من عناصر زمرة "خلق" الارهابية

 

 

 

كلمات دليلية

تعليقات