Jan 30, 2020 19:07 Asia/Tehran [Updated: Aug 07, 2020 18:16 Asia/Tehran]
  • مبادرة إيران لحل القضية الفلسطينية

وجه سفير ومندوب ايران الدائم في منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي رسالة رسمية إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بخصوص مبادرة إيران بشأن فلسطين لإجراء استفتاء وطني للشعب الفلسطيني في أرض فلسطين بعد أكثر من 76 سنة من المعاناة.

إيران برس - إيران: وجاء في الرسالة المكونة من خمس صفحات، تحت عنوان "خطة لإجراء استفتاء وطني في أرض فلسطين" أن قضية فلسطين هي أقدم القضايا الدولية على جدول أعمال الأمم المتحدة حيث حرم الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف وتفاقمت معاناته وتدهورت سبل حياته بسبب السياسات القمعية والتوسعية التي يمارسها النظام الصهيوني من جهة، وبسبب فشل المجتمع الدولي في إيجاد تدابير جادة لايجاد حل للقضية الفلسطينية من جهة أخرى.

وتضيف الرسالة أن الجمهورية الإسلامية، ونتيجة للظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني بسبب الآثار المدمرة للاحتلال الصهيوني والخطر الذي تمثله القضية على الأمن والسلم الدوليين، ونتيجة لفشل جميع المبادرات لحل القضية الفلسطينية، ترى بإجراء إستفتاء وطني بمشاركة جميع أبناء الشعب الفلسطيني، بمن فيهم المسلمون والمسيحيون واليهود وأبناءهم، وبناءً عليه تتقدم جمهورية إيران الإسلامية بمبادرتها المعنونة بإستفتاء وطني في فلسطين”.

والهدف من الخطة، كما جاء في الرسالة، توفير الأساس اللازم للشعب الفلسطيني من أجل ممارسة حقه في تقرير مصيره. ثم تضع الرسالة الإطار القانوني الذي تستند إليه المبادرة وهو أن فلسطين ليست من أملاك الحكومة البريطانية حسب المادة الـ22 من ميثاق عصبة الأمم وأن القرار الـ181 (سنة 1947) الذي اعتمدته الجمعية العامة تجاهل حق تقرير مصير الفلسطينيين. 

وتحتوي الخطة على أربع مراحل: أولًا، إعادة اللاجئين إلى وطنهم. وثانيًا، إجراء استفتاء لجميع الفلسطينيين من كافة الديانات التي كانت تسكن فلسطين قبل وعد بلفور، من أجل تقرير المصير وتحديد النظام السياسي. ثالثًا، إيجاد النظام السياسي الذي ترتضيه غالبية الشعب الفلسطيني. ورابعًا، اعتماد قرار بشأن جميع السكان من غير الفلسطينيين الأصليين والذي يعتمده النظام السياسي الجديد الذي انتخبه الشعب الفلسطيني.

أما عن آلية التنفيذ، فتطالب المبادرة أولًا بإجراء إحصاء سكاني لكافة الفلسطينيين في العالم بإشراف آلية مستقلة بمشاركة الفلسطينيين للقيام بهذه المهمة. ويحق لجميع أبناء الشعب الفلسطيني من كافة الأديان المشاركة في الاستفتاء ويلعب ممثلوهم المنتخبون الدور الرئيسي والإداري في تننفيذ هذا المشروع في جميع مراحله من التخطيط إلى التنفيذ النهائي. يتمّ عندئذ تشكيل لجنة دولية تحت رعاية الأمم المتحدة وبإشرافها ومشاركة الشعب الفلسطيني لتنفيذ الخطة المذكورة والتركيز على المسائل الرئيسية ذات الصلة بالتاريخ والقدس والمسائل الإقليمية.

وتقترح الخطة أخيرًا إنشاء صندوق دولي يساهم فيه المجتمع الدولي وتحت إشراف اللجنة الدولية المذكورة بهدف تعزيز وتنفيذ خطة الاستفتاء الوطني لتقرير مصير الشعب الفلسطيني.

44

اقرأ المزيد 

غضب فلسطيني تنديدا بـ"صفقة القرن" ومواجهات مع الاحتلال

إيران تؤكد ضرورة تشكيل دولة فلسطينية عاصمتها القدس

الرئيس روحاني: فلسطين والقدس الشريف أهم قضایا العالم الإسلامي

كلمات دليلية

تعليقات