Jun 10, 2021 12:29 Asia/Tehran [Updated: Jun 13, 2021 16:17 Asia/Tehran]

أكد مساعد قائد الجيش الإيراني في الشؤون التنسيقية أن التواجد في المياه الدولية حق مؤكد للقوة البحرية الاستراتيجية للجيش الإيراني وسيستمر هذا المسار بقوة.

إيران برس - إيران: وقال الأدميرال “حبيب الله سياري” في تصريح له اليوم الخميس، إن مجموعة السفن السابعة والسبعين التابعة للقوة البحرية الاستراتيجية للجيش الإيراني المؤلفة من مدمرة “سهند” المحلية الصنع بأكملها وبارجة “ميناء مكران”، تتواجد لأول مرة في المحيط الأطلسي وذلك بهدف استعراض قدرات الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مجال الملاحة البحرية

وأضاف سياري أن مجموعة السفن هذه من خلال قطعها 6 آلاف ميل في البحار أي 12 ألف كيلومتر بعد ثلاثين يوما من الملاحة وصلت الآن إلى المحيط الأطلسي.

وأضاف الأدميرال سياري أن تواجد مجموعة السفن الإيرانية في المياه الدولية يأتي وفقًا لقوانين الملاحة الدولية ومجموعة السفن الإيرانية هذه دون الإرساء في موانئ البلدان الأخرى وصلت مباشرة إلى المحيط الأطلسي وهذا الوجود القوي ناجم عن القوة البحرية الإيرانية واقتدارها.

وأردف المسؤول الإيراني أننا عندما أعلنا بأننا عازمون على الذهاب إلى المحيط الأطلسي فإن جملة من الدول من بينها الاستكبار العالمي أعلنت بأن القوة البحرية الإيرانية ليست باستطاعتها القيام بهذا العمل الا انهم شاهدوا بالفعل أننا قمنا بهذا العمل بقوة.

وأضاف أن المهمة الموضوعة‌ على عاتق القوة البحرية الاستراتيجية الإيرانية تتمثل في الذود عن الحدود الإيرانية البحرية والحفاظ على موارد ومصالح الجمهورية الإسلامية في البحار.

66

اقرأ المزيد

مسؤول عسكري إيراني: القوة البرية للجيش الايراني تعرف المجالات القتالية المستقبلية

القوة البحرية مجهزة بأحدث الأجهزة والصواريخ

 

 

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية