Oct 03, 2021 10:00 Asia/Tehran [Updated: Oct 03, 2021 10:22 Asia/Tehran]
  • إيران تؤكد على ضرورة العمل على وضع حد لجرائم الكيان الصهيوني

أكد الممثل الإيراني في اجتماع لمجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة في جنيف على ضرورة العمل على وضع حد لجرائم الكيان الصهيوني على وجه السرعة وبشكل حازم.

إيران برس - إيران: وخلال كلمة ألقاها في الاجتماع الـ48 لمجلس حقوق الإنسان، أشار “سيد محمد ساداتي نجاد” إلى جرائم الكيان الصهيوني قائلًا إنّه خلال العقود السبعة الماضية تعرضت فلسطين لمختلف الجرائم من مذابح وتطهير عرقي وتغيير ديموغرافي وتعذيب ممنهج وعمليات قتل تعسفي واعتقال وجميع أشكال جرائم الحرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وكأنها أصبحت تكتيكات وأساليب إسرائيلية منذ بداية الاحتلال اللانهائي للأراضي الفلسطينية.

وعن استمرار جرائم الكيان الصهيوني في الأراضي الفلسطينية، أشار إلى حالة التردي التي يعيشها مئات الأطفال الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، قائلًا إنّهم متهمون بشكل عام بإلقاء الحجارة.

وأضاف هذا الدبلوماسي الإيراني أن عجز المجتمع الدولي عن إجبار كيان الفصل العنصري هذا على التمسك بالقانون الدولي، يضاعف مسؤولية الأمم المتحدة الثقيلة في مجال آليات حقوق الإنسان للقيام بعمل عاجل وحازم وفاعل لوضع حد للجرائم ضد الفلسطينيين.

وأكد أن المطالبة بالعدالة والمحاسبة على الجرائم المرتكبة بحق الفلسطينيين يجب أن تتحول إلى جزء من مطالبة المجتمع الدولي بوضع حد لهذه الكارثة.

وأضاف ساداتي نجاد أن حماة إسرائيل منها الولايات المتحدة الأمريكية والحلفاء الأوربيون وكندا الذين يقدمون الدعم المالي والعسكري والسياسي لهذا الكيان يجب محاسبتهم على إعطاء الجرأة لمرتكبي هذه الجرائم وعرقلة تنفيذ العدالة.

ولفت إلى تصاعد جرائم الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة، مصرحاً بالقول إن التمسك بالمادة السابعة حول حالة حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة أدرج في أولوية جدول أعمال هذا الاجتماع وهو ما يكتسب بالغ الأهمية.

66

اقرأ المزيد

أميرعبداللهيان: إيران لن تتحمل تواجد الكيان الصهيوني قرب حدودها أبدًا

اجتماع رؤساء السلطات الثلاث في إيران

 

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية