Aug 08, 2020 19:52 Asia/Tehran [Updated: Aug 09, 2020 10:21 Asia/Tehran]

 تجمع عدد كبير من اللبنانيين اليوم السبت أمام مقر مجلس النواب اللبناني في العاصمة بيروت مطالبين بمحاكمة المسؤولين عن كارثة مرفأ بيروت.

إيران برس - الشرق الأوسط: وتشهد جميع المنافذ الرئيسية وغير الرئيسية التي توصل إلى مجلس النواب اللبناني في وسط بيروت ، مواجهات ومحاولات اقتحامات من قبل محتجين يحاولون اقتحام محيط مجلس النواب ويقومون برمي الحجارة، فيما تحاول قوات الأمن تفريقهم بالقاء قنابل الغاز ورصاص المطاط.

وكان المحتجون يرددون شعارات تندد بالوضع المعيشي يُضاف إليها الكارثة التي حلّت في بيروت.

وشهدت نقطة فندق "لوغراي" مواجهات بين المحتجين وعناصر مكافحة الشغب، في حين يشهد الطريق الممتد من الفندق حتى بيت الكتائب المركزي حشودًا من المواطنين، بالاضافة الى تجمعات عند مسجد محمد الامين.

هذا، وأفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن النيران اشتعلت في إحدى الشاحنات الصغيرة قرب فندق لوغراي، بعد محاولة المحتجين استخدامها كدرع يحميهم من القنابل المسيلة للدموع.

بالتزامن، نشرت قيادة الجيش اللبناني بياناً أعربت فيه "عن تفهمها لعمق الوجع والألم الذي يعتمر قلوب اللبنانيين".

وأوعزت بوجوب الالتزام بسلمية التعبير والابتعاد عن قطع الطرق والتعدي على الأملاك العامة والخاصة.

ووقع انفجار ضخم ، الثلاثاء الماضي في مرفأ بيروت، أدى إلى مقتل أكثر من 150 شخصا وإصابة 5 آلاف آخرين.

44

إقرأ المزيد 

حصيلة جديدة لانفجار مرفأ بيروت

ارتفاع عدد ضحایا إنفجار مرفأ بيروت الى 135

عشرات من سكان بيروت الغاضبين یهاجمون سيارة سعد الحريري

كلمات دليلية

تعليقات