Jul 16, 2020 08:02 Asia/Tehran [Updated: Nov 10, 2020 23:38 Asia/Tehran]
  • حكومة الانقاذ اليمنية تنتقد الصمت الدولي تجاه جرائم العدوان السعودي

جددت وزارة حقوق الإنسان في حكومة الانقاذ الوطني اليمنية دعوة المجتمع الدولي ومجلسي الأمن وحقوق الإنسان وكافة المنظمات الدولية والمحلية، إلى اتخاذ موقف صارم وجاد وعاجل تجاه الوحشية التي يمارسها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني.

ايران برس - الشرق الاوسط: وقالت الوزارة في بيان لها، إن استهداف طيران العدوان منزل المواطن محمد مبخوت الشواي، والمنازل المجاورة في قرية المساعفة شرق محافظة الجوف، فعل إجرامي يتكرر دون أن يجد صوتاً رادعاً من المجتمع الدولي ومجلسي الأمن وحقوق الإنسان، ما يشكّل خيبة أمل للإنسانية في اليمن ويخلف ندوباً غائرة في وجه الآليات الدولية التابعة للأمم المتحدة.

وحمّل البيان دول العدوان المسؤولية الإنسانية والقانونية عن هذه الجريمة التي أدت إلى استشهاد تسعة مدنيين، بينهم امرأتان وطفل، وإصابة سبعة آخرين.
 
وطالبت وزارة حقوق الإنسان، بالاستجابة العاجلة لإرسال لجنة تحقيق دولية للاطلاع المباشر على جرائم النظامين السعودي والإماراتي ومن يساندهما، وإصدار تقارير عادلة ومنصفة.
 
وكررت دعوتها للمجتمع الدولي والمنظمات الأممية وكل أحرار العالم، العمل على إيقاف الإجرام الذي تمارسه دول العدوان ومحاسبة مرتكبي هذه الجرائم التي تجاوزت القوانين والمعاهدات والاتفاقيات التي كفلت حماية المدنيين.
 
44/77
إقرأ المزيد 

 

كلمات دليلية

تعليقات