Apr 21, 2021 13:09 Asia/Tehran [Updated: Apr 21, 2021 15:17 Asia/Tehran]

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الجيش والحرس الثوري يتواجدان في الساحة كلما لزم الأمر، قائلًا إننا نعتز بالقوات المسلحة بسبب الجهود والتضحيات التي قامت بها في السنوات الـ42 الماضية بحق الشعب والبلاد.

إيران برس - إيران: وأشار الرئيس روحاني إلى اليوم الوطني للجيش الذي يصادف 18 نيسان/أبريل وقال: تمت تسمية اليوم الثامن عشر من نيسان/أبريل 1979 باليوم الوطني للجيش بأمر من الإمام الخميني (رحمه الله) وكان اليوم الذي أقام فيه الشعب مظاهرات حاشدة وردد شعار ’’الشعب فداءٌ للجيش‘‘ ومن جهتها رددت قوات الجيش شعار ’’الجيش فداءٌ للشعب‘‘، وتم إحباط المؤامرة الكبيرة التي كانت الخلايا المناهضة قد أعدتها  بهدف حل الجيش إلى الأبد.

وتابع: شكّل الإمام الخميني (رحمه الله) بعد عدة أيام وتحديدًا في اليوم الثاني والعشرين من نفس الشهر حرس الثورة الإسلامية. إن لم يقدم الإمام الخميني (رحمه الله) على إحياء الجيش في نهاية شهر نيسان/أبريل عام 1979 وتشكيل الحرس الثوري بعد عدة أيام في نفس الشهر واجهت البلاد مأساة كبيرة في حال شُنّت حرب علينا.

وبشأن الانسحاب الأمريكي عن الاتفاق النووي عام 2018 قال: نحن لا نريد إلا تنفيذ الاتفاق النووي حرفيًا. لسنا بصدد الاستزادة ولكن لدينا مطالب سيتم طرحها. تكبدنا في هذه السنوات الأربع خسائر تقدر بـ 4 مليارات والتي سيتم متابعتها.

22

إقرأ المزيد

إحياء الاتفاق النووي على المدى القصير أمر ممكن

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية