Sep 13, 2020 09:25 Asia/Tehran [Updated: Dec 24, 2020 19:13 Asia/Tehran]
  • التطبيع مع الكيان الصهيوني معناه القبول باحتلال فلسطين والتحالف مع العدو

أكدت الأمينة العامة لجمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني بأن التسوية والتعاون مع إسرائيل معناه القبول باحتلال فلسطين والتحالف مع الأعداء.

إيران برس - إيران: وفي رسالة وجهتها إلى زعماء بعض الدول الإسلامية، أكدت “زهراء مصطفوي” أن التعاون مع الكيان الإسرائيلي سيؤدي إلى انطلاق احتجاجات بين الشعوب المسلمة وكذلك اتخاذ إجراءات أشد من الشعوب الإسلامية ضد هؤلاء الخونة للتطلعات المتعلقة بتحرير فلسطين والقدس الشريف.

وأكدت مصطفوي وهي تتولى أيضا الأمانة العامة للاتحاد الدولي للمنظمات غير الحكومية الداعمة لحقوق أبناء الشعب الفلسطيني أن الذين قاموا بالتسوية والتطبيع مع الكيان الصهيوني عليهم أن يدفعوا ثمنًا غاليًا، قائلًا إنّ تاريخ الشعوب والحكومات الذي يؤكد القرآن الكريم بإلحاح على قراءته، يظهر أن الحكومات ليست باقية إلا أن الشعوب هي مستدامة وستقوم بمعاقبة الحكومات الغادرة.

وأضافت الأمينة العامة لجمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني أن الشعوب المسلمة في نهاية المطاف ستنتقم انتقام شديدًا من الحكومات التي انتخب عدو الأمة الإسلامية كصديق.

وأشارت الأمينة العامة للاتحاد الدولي للمنظمات غير الحكومية الداعمة للشعب الفلسطيني إلى الإجراءات الهدامة للمتغطرسين على الصعيد الإقليمي، موكدة أن القوى المتغطرسة تحاول السيطرة على المنطقة بأسرها بمحورية الصهاينة، وكذلك حلب الموارد الإقليمية حسب زعم الرئيس الأمريكي، وفي نهاية المطاف القيام بالقضاء عليها.

66

اقرأ المزيد

الحرس الثوري يحذر الحاكم البحريني من انتقام شديد لمجاهدي تحرير القدس

السفير الفلسطيني لدى المنامة يغادر البحرين

 

 

 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية