Jul 10, 2020 09:26 Asia/Tehran [Updated: Jul 10, 2020 09:41 Asia/Tehran]
  • مندوب إيران: لنا الحق في ملاحقة قتلة الشهيد سليماني

أكد مندوب إيران في مجلس حقوق الإنسان والمنظمات الأمميّة في جنيف، إسماعيل بقائي هامانه، على أهمية اجتماع مجلس حقوق الإنسان في يوم الخمس وقال :"ان لايران الحق في ملاحقة قتلة قاسم سليماني". 

إيران برس - إيران: وفي حديث مع قناة الميادين، قال هامانه أمس الخميس، إنّ قائد قوّة القدس السابق الفريق الشهيد قاسم سليماني "كان قائداً رفيع المستوى، ونملك الحق في الملاحقة القضائيّة".

وأوضح أنّه في اجتماع اليوم (الخميس) "لم نشهد أيّ مداخلة تدعم العمليّة الأميركيّة باغتيال سليماني، ولم تعبّر اليوم أي دولة عن موافقتها على العملية"، مبرزاً أنّ الأوروبيين "ليسوا في موقع دعم لفعل الإرهاب الأميركي". 

كما أشار هامانة للميادين إلى أنّه من مبادىء القانون الدولي "استنفاد السبل القضائيّة المحليّة قبل نقلها للسلطات الدوليّة"، مشدداً على أنّ اغتيال سليماني "تحوّل إلى قضيّة عالميّة منذ اللحظة الأولى لتنفيذ العملية". 

يذكر أنّ المحققة الأمميّة أنييس كالامار ، أكدت خلال مؤتمر صحفي لها، أمس الخميس، بعد تقديم تقريرها حول اغتيال الفريق سليماني إلى مجلس حقوق الإنسان، أنّ أميركا "تذرّعت بالدفاع عن نفسها لاغتيال مسؤول رسمي، وهذا تطوّر خطير".

وقالت كالامار: "لو كنت مكان الولايات المتحدة سأتوخى الحذر الشديد حتى لو صنفت شخصيّة رسميّة كإرهابيّ"، مؤكدةً أن الولايات المتحدة "لم ترد على تقريرها خلال 5 أسابيع من إرساله".

وأضافت أن "العملية انتهاك للمادة 2 (4) من ميثاق الأمم المتحدة مع عدم كفاية الأدلة المقدمة عن هجوم مستمر أو وشيك".

تقرير كالامار وصف اغتيال الشهيد سليماني بـ"جريمة قتل تعسفي تتحمّل الولايات المتحدة مسؤوليتها"، وأكّد أنّ أميركا "لم تقدم أيّ دليل على أن سليماني كان يخطط لشنّ هجوم وشيك ضد المصالح الأميركيّة".

44

إقرأ المزيد 

بقايي هامانه: اغتيال الشهيد سليماني عرّض أمن العالم للخطر

الاغتيال الإجرامي للشهيد سليماني كان انتهاكاً للقانون الدولي

موسوي: خوف اميركا من مُثل الشهيد سليماني بات اكثر بعد شهادته مما كان عليه خلال حياته

كلمات دليلية

تعليقات