May 28, 2020 21:34 Asia/Tehran [Updated: Sep 17, 2020 22:03 Asia/Tehran]
  • الشهيد سليماني کان له دور أساس في تعزيز قدرات المقاومة في غزة

اكد ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا، أن "الشهيد القائد الفريق قاسم سليماني کان له دور أساس في تعزيز قدرات المقاومة في غزة التي استطاعت إلحاق الهزيمة بالجيش الصهيوني".

ايران برس - الشرق الاوسط: وهنأ عطايا، المقاومة الإسلامية والشعب اللبناني في عيد تحرير الجنوب اللبناني من العدو الصهيوني الذي فرّ جنوده مدحورين تحت ضربات رجال المقاومة".

وأوضح أن "الشهيد القائد الفريق قاسم سليماني له دور أساس في تعزيز قدرات المقاومة في غزة التي استطاعت إلحاق الهزيمة بالجيش الصهيوني الذي كان يروج له بأنه جيش لا يقهر، إلا أن صواريخ المقاومة استطاعت إرباكه وتشويه صورته، وأظهرت هشاشة ما يسمى بجبهته الداخلية".

وأشار إلى أن "المقاومة قدمت كوكبة من الشهداء الذين ساهموا في تعزيز قدراتها ورفع مكانتها، وهذه النماذج أسهمت في تحقيق إنجازات كبيرة للمقاومة وللقضية الفلسطينية، وأثبتت أنها داعم جدي وسند حقيقي في مواجهة المشروع الصهيوني الأميركي، ولا سيما في غزة التي كان صواريخها ترعب قادة العدو، وتخيف مستوطنيه الذين يفرون إلى الملاجئ مختبئين، حتى لا تسقط الصواريخ على رؤوسهم".

ورأى عطايا بأن "أهم عناصر النجاح والنصر في مقاومة العدو الصهيوني هي الوحدة الفلسطينية بداية، ثم وحدة جهود كل الأمة. لذلك دعونا مراراً إلى تشكيل جبهة مقاومة عريضة، تضم كل حركات المقاومة والدول الحاضنة والداعمة لها، لتشكل درعاً قوياً في مواجهة المشروع الصهيوني الأميركي، على طريق تحرير فلسطين وبيت المقدس".

واعتبر أن "إحياء يوم القدس العالمي یشکل نقطة ارتكاز للتأكيد على أن القضية الفلسطينية هي قضية مركزية لكل الأمة، والعمل على تحريرها يقع على عاتق كل الأمة، وليس فقط على الفلسطينيين وحدهم، وكذلك يعتبر نقطة تحول نحو الانتصار على المشروع الصهيوني الأمريكي في عالمنا العربي والإسلامي".

وأكد عطايا على أن "وحدة الموقف الفلسطيني كان عاملاً أساسياً في إفشال صفقة القرن وإعاقة تمرير بنودها، وكذلك مسيرات العودة في غزة التي جسدت مشهدية رائعة في وحدة الشعب الفلسطيني، وتمسكه بتحرير أرضه المحتلة، وشجاعته المنقطة النظير في مقاومة المحتل الصهيوني، وقدرته على التضحية والعطاء بثبات وإقدام".

ورأى عطايا أن "الإدارة الأمريكية والعدو الصهيوني ذهبوا إلى تسريع عمليات التطبيع مع بعض الأنظمة العربية بعدما فشلوا من تمرير صفقة القرن على النحو المرسوم لها" حسبما افادت وكالة القدس للانباء.

وختم عطايا كلامه مؤكداً على أن "المشروع الصهيوني الأمريكي إلى هزيمة وانحدار، ومشروع المقاومة إلى ارتقاء وانتصار"، لافتاً إلى أن "مؤشرات تطور قدرات المقاومة، وعجز الكيان الصهيوني أمام ضربات المقاومة، تؤكد على قرب موعد التحرير وطرد الغزاة المحتلين من أرض فلسطين المباركة".

77

إقرأ المزيد

على دول العالم ومنظماته المطالبة بدم الفريق الشهيد سليماني

لاريجاني: إغتيال الفريق سليماني يدلّ على إرتفاع منزلة المقاومة

كلمات دليلية

تعليقات