Jun 29, 2020 17:56 Asia/Tehran [Updated: Jul 02, 2020 22:25 Asia/Tehran]
  • مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تحذّر الاحتلال من تنفيذ خطة الضمّ التوسعية

حذرّت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشيليت، الكيان الإسرائيلي من المضي قدمًا في خططه لضمّ مساحة غير مشروعة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، وقالت ان الإجراء سيؤدي على الأرجح إلى مزيد من الوفيات والعنف وانتهاكات حقوق الإنسان.

إيران برس - الشرق الأوسط: وقالت “ميشيل باشيليت” في بيان لها من جنيف إن الضمّ غير قانوني سواءً كانت نسبته 30% من مساحة الضفة الغربية أو 5%.

وأضافت أن تنفيذ الخطة، التي تدعمها أمريكا، سيتسبب بصورة شبه مؤكدة في تقييد حرية تنقل الفلسطينيين، وسيؤثر سلبًا على قدرتهم على الوصول إلى الخدمات الصحية والتعليم والمساعدات الإنسانية والأراضي الزراعية.

وشددت على أن «الضم غير قانوني»، مطالبةً الإحتلال الإسرائيلي بإعادة النظر في خططه.

وجاء في البيان “من شبه المؤكد أن المستوطنات التي تُعدّ بالفعل انتهاكًا واضحًا للقانون الدولي، ستتوسع، مما يزيد من الخلافات القائمة، مضيفًا “هذا مزيج قابل للاشتعال للغاية، وإنني قلق للغاية من أنه حتى أضيق شكل من أشكال الضم سيؤدي إلى زيادة العنف وخسائر في الأرواح، حيث يتمّ تشييد الجدران ونشر قوات الأمن وتقريب السكان.” 

وتعتزم سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضمّ منطقة غور الأردن والمستوطنات الواقعة في الضفة الغربية المحتلة إلى سيادتها مطلع يوليو/ تموز المقبل، الأمر الذي قد يشكّل مسمارًا أخيرًا في نعش عملية التسوية.

 

44

إقرأ المزيد 

الاتحاد الأوروبي: على "إسرائيل" إلغاء خطة الضم

صحيفة عبرية: نتنياهو يدرس تنفيذ خطة الضم بشكل متدرج

25 دولة أوروبية تطالب الكيان الإسرائيلي بالتخلي عن مخطط الضم بالضفة

 

كلمات دليلية

تعليقات