May 18, 2022 15:48 Asia/Tehran [Updated: Jun 26, 2022 15:01 Asia/Tehran]

روما – إيران برس: نظم العشرات من الإيطاليين وقفة احتجاجية أمام السفارة البريطانية بروما دعمًا لمؤسس ويكيليكس جوليان أسانج وتنديدا بقرار بريطانيا لتسليمه إلى الولايات المتحدة.

ويلاحق القضاء الأمريكي أسانج لنشره اعتبارا من 2010 أكثر من 700 ألف وثيقة سرية للخارجية والجيش الأمريكيين، تتعلق بأنشطة عسكرية ودبلوماسية أمريكية لا سيما في العراق وأفغانستان.

واعتقلت الشرطة البريطانية يوم 11 أبريل/ نيسان 2019 مؤسس موقع ويكيليس، بعد سبعة أعوام من العيش في سفارة الإكوادور في لندن والتي لجأ إليها إثر الإفراج عنه بكفالة وبعد أن رفضت الحكومة الإكوادورية طلبه للجوء.

هذا وسمح القضاء البريطاني 20 أبريل/ نيسان الماضي رسميا بتسليم مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج للولايات المتحدة التي تسعى إلى محاكمته بتهمة التجسس، بعد سنوات من الخلاف القضائي.

وأعلن المحتجون الإيطاليون مساء أمس الثلاثاء أنه لا ينبغي تسليم مؤسس ويكيليكس إلى الولايات المتحدة أبداً، ويجب على الحكومة البريطانية إطلاق سراح أسانج في أسرع وقت ممكن.

كما انتقد المحتجون الإيطاليون التزام الأطراف الإيطالية بالصمت وعدم اكتراثهم بقضية تسليم أسانج للولايات المتحدة، واعتبروها تهديدا خطيرا لحرية الصحافة.

وفي حال حوكم أسانج في الولايات المتحدة، يواجه عقوبة بالسجن تصل إلى 175 عاما. وتمثل هذه القضية في رأي مؤيديه اعتداء خطيرا للغاية على حرية الصحافة.

44/33

اقرأ المزيد

بريطانيا تسلم مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج إلى الولايات المتحدة

اعتقال مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان اسانج

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية