Nov 18, 2020 19:38 Asia/Tehran [Updated: Nov 18, 2020 20:05 Asia/Tehran]
  • الوكالة تحققت من ضخ غاز اليورانيوم في أجهزة منشأة نطنز

قال مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا إن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية تحققوا من ضخ غاز اليورانيوم في أجهزة الطرد المركزي في منشأة نطنز وسط البلاد.

إيران برس - أوروبا: وأوضح ’’كاظم غريب آبادي‘‘ اليوم الأربعاء: أعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير يقع في نصف صفحة أمس الثلاثاء أنّ مفتشي الوكالة تحققوا من عملية ضخ غاز سداسي فلوريد اليورانيوم في سلسلة من 174 جهاز طرد مركزي من طراز ’’آي آر 2 إم‘‘ في معمل تخصيب الوقود في نطنز يوم 14 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.

وسبق أن زعمت بعض وسائل الإعلام الأجنبية أن ضخ غاز سداسي فلوريد اليورانيوم في أجهزة الطرد المركزي في منشأة نطنز يعتبر خطوة أخرى لإيران على طريق انتهاك الاتفاق النووي، بحسب قولها.

من جهته أعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير الأسبوع الماضي أن إيران تواصل تقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي.

بعد مرور سنة على الانسحاب الأمريكي الأحادي من الاتفاق النووي، شرعت إيران يوم 8 أيار/مايو 2019 في تقليص التزاماتها النووية وفقًا للمادتين الـ26 والـ36 من الاتفاق وذلك ردًا على عدم وفاء الأوروبيين بوعودهم التي قطعوها على طهران بالتعويض عن الخسائر الاقتصادية الناجمة عن الانسحاب الأمريكي.

وشمل تقليص الالتزامات النووية الإيرانية خمس خطوات بما يلي: رفع معدل تخصيب اليورانيوم من نسبة 3,67 بالمئة المنصوص عليها في الاتفاق النووي، وزيادة مخزون اليورانيوم المخصب، وإيقاف كافة الالتزامات المتعلقة بالبحث والتطوير، واستئناف تخصيب اليورانيوم في منشأة فوردو النووية، وإلغاء القيود الخاصة بأعداد أجهزة الطرد المركزي.    

22

إقرأ المزيد

غریب آبادي: على السعودية عدم إلقاء أخطائها على عاتق الآخرين

تطوير منشأة ‘نطنز’ النووية.. إنشاء جملونات لإنتاج أجهزة طرد مركزي متطورة

كلمات دليلية

تعليقات