Jun 01, 2020 07:31 Asia/Tehran [Updated: Jun 01, 2020 07:46 Asia/Tehran]
  • خوفًا من الاحتجاجات.. ترامب أمضي أمس الأحد في مخبأ سري بالبيت الأبيض

إثر تصاعد الاحتجاجات في المدن الكبرى في جميع أنحاء الولايات المتحدة، نقل موظفو الخدمة السرية في البيت الأبيض، الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى مخبأ تحت الأرض كان يستعمل سابقا خلال الهجمات الإرهابية، كما أفادت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن مصادر مطلعة.

إيران برس- الأمريكيتان: وجاء ذلك بعد أن تصاعد التوتر خارج أسوار البيت الأبيض من قبل المحتجين على مقتل رجل أسود غير مسلح يدعى جورج فلويد على يد ضابط شرطة أبيض في مينابوليس.

وكتبت الصحيفة: "بعد أيام من أن تعاطفه مع جورج فلويد، الرجل الذي قُتل، طغت على الرئيس تهديداته بتصعيد العنف ضد (اللصوص ومثيري الشغب)، وأمضى السيد ترامب الأحد بعيدا عن الأنظار، حتى عندما كان بعض مستشاري حملته يوصون بأن يلقي خطابا متلفزا على الصعيد الوطني قبل ليلة أخرى من العنف المحتمل. كان المبنى فارغا حيث تم إخبار بعض مسؤولي البيت الأبيض الذين يخططون للعمل بعدم الحضور في حال تجدد الاضطرابات".

ولكن في وقت كان بعض المساعدين يحثوه على الابتعاد عن تويتر أثناء رسمهم استراتيجية أكثر مراعاة، لم يتمكن السيد ترامب من مقاومة التغريد بسلسلة من الرسائل حيث قام بتوبيخ الديمقراطيين.

ومنذ الخميس، خرج الآلاف من سكان نيويورك إلى الشوارع، للتعبير عن غضبهم إزاء وحشية الشرطة والعنصرية في البلاد، بعد مقتل جوروج فلويد يوم الاثنين في مينيابوليس.

33

اقرأ المزيد

 

شاحنة تابعة لشرطة نيويورك تدهس المتظاهرين المحتجين على مقتل جورج فلويد

إعلان الطوارىء ودخول الحرس الوطني الأميركي الى "مينابوليس" المضطربة

 

 

كلمات دليلية

تعليقات