Sep 28, 2021 19:06 Asia/Tehran [Updated: Sep 28, 2021 19:53 Asia/Tehran]
  •  الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية یلتقی بالأمين العام لحزب الاتحاد الاسلامي الكردستاني

قال الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية خلال لقاءه بالأمين العام لحزب الاتحاد الاسلامي الكردستاني إن هناك اشتراكات وقواسم دينية وثقافية بين منطقة كردستان العراقية والجمهورية الإسلامية الإيرانية يمكن استثمارها في مجال تعزيز مجالات التعاون في خدمة تحقيق الأمة الإسلامية الواحدة.

إيران برس -إيران : وبحسب العلاقات العامة للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية ، التقى صلاح الدين محمد بهاء الدين الأمين العام لحزب الاتحاد الإسلامي الكردستاني بحجة الإسلام والمسلمين حميد شهرياري الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية، اليوم الثلاثاء.

وأكد حجة الإسلام والمسلمين حميد شهرياري خلال اللقاء على أهمية التعامل في المجالات العملية والثقافية والعلمية واستخدام هذه الطاقات في خدمة تعزيز الوحدة الإسلامية داعيا إلى التعاون المشترك بين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية ومنطقة كردستان العراقية.

وقال: "هناك إمكانيات جيدة جدا في مجالات السياحة الدينية والثقافية والخدمية بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومنطقة كردستان العراقية حيث يمكن الاستفادة منها في مجال تطوير التعاون بين الجانبين".

وقال شهرياري: "لطالما كانت هناك خلافات عرقية أو دينية أوثقافية بين الأمة الإسلامية ومازالت موجودة، لكنه يجب مراعاة آداب هذه الخلافات".

وأضاف الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية: "أن حل الخلافات ليس القتل والنهب والاغتيال والفتنة والحرب ، بل نحن بحاجة إلى أسلوب عقلاني لمنع هذه الآفات".

وانتقد شهرياري قضية تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني من قبل بعض الدول الإسلامية ، قائلاً: "الانقسام بين الأمة الإسلامية كان دائمًا السياسة الرئيسية للكيان الصهيوني، وقد بذل هذا الكيان قصارى جهده لخلق الانقسام في العالم الإسلامي منذ تشكيله ".

44

إقرأ المزيد

كلمة الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الإسلامية

قائد الثورة يعيّن امينا عاما جديدا لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية