Oct 27, 2020 08:31 Asia/Tehran [Updated: Nov 10, 2020 23:38 Asia/Tehran]
  • تقرير الأمم المتحدة حول حقوق الإنسان يفتقد للمصداقية القانونية

أكد أمين لجنة حقوق الإنسان ومساعد رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية والقانونية أن تقرير الأمم المتحدة حول حقوق الإنسان في إيران يفتقد للمصداقية القانونية.

ايران برس - ايران :وردا على التقرير الأخير للأمم المتحدة حول إيران، قال “على باقري كني” مساء أمس الاثنين في حوار مع القناة الأولى للتلفزيون الإيراني إن الجمعية العامة للأمم المتحدة لها مكانة سياسية، مؤكدًا أنّ المقرر الخاص للأمم المتحدة يعتبر ممثلا للدول وهذا أيضا له مكانة سياسیة وبناء على هذا فإن هذا التقرير مسيس ووضع إطاره على أساس المقاربات السياسية.

وصرح باقري كني بأن التقرير الجديد حول أوضاع حقوق الإنسان في إيران يستند بشكل أساسي إلى ادعاءات واتهامات ومعطيات قدمتها جماعات تابعة لحكومات معارضة للجمهورية الإسلامية الإيرانية وجماعات إرهابية.

وأكد المسؤول الإيراني أن حماية كرامة الإنسان واستيفاء حقوق الشعب في مختلف المجالات يشكلان أحد توجهات السلطة القضائية الإيرانية ونظرتها الخاصة، قائلًا إنّ على هذا الأساس قام رئيس السلطة القضائية العام الماضي بإصدار ما يزيد عن 60 توجيها ولائحة كانت ترتبط أكثر من 20 منها بحماية حقوق الإنسان وحقوق  الشعب.

66

اقرأ المزيد

علي باقري كني: البلد الذي يعيق مكافحة إيران ضد المخدرات هو شريك مافيا المخدرات

 

كلمات دليلية

تعليقات