Sep 17, 2020 12:34 Asia/Tehran [Updated: Sep 28, 2020 22:34 Asia/Tehran]
  • قاليباف: حكام المنطقة الخونة شركاء في كل جرائم الصهاينة

ادان رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني محمد باقر قاليباف قيام بعض الدول العربية في المنطقة بتطبيع العلاقات مع الکیان الصهيوني وقال ان حكام المنطقة الخونة شركاء في جميع الجرائم التی ارتکبها الصهاينة حتى الآن.

ايران برس - ايران: وفي بيان ردا على خيانة بعض الحكام العرب للقيم الفلسطينية، اضاف قاليباف، اليوم الخميس، ان ما يجري حاليا في المنطقة وفي الاستعراضات التلفزيونية والانتخابية ليس امرا جديدا بالنسبة لشعوب العالم خاصة الأمة الإسلامية والشباب العربي والشعب الفلسطيني المظلوم، لأن العديد من الحكومات في المنطقة تقوم متلهفة بتقبيل الأيادي المتلطخة بالدماء للصهاينة الظالمين منذ سنوات طويلة ويغرسون مخالبهم في وجوه أبناء الشعب الفلسطيني المضطهد.

وتابع قاليباف ان ما حدث ليس الا مجرد تثبيت عار وقبح سنوات من عداء حكام بعض الدول للشعب الفلسطيني وقيم القدس الشريف على الورق، لان علاقاتهم مع العدو الصهيوني كانت دائما طبيعية وودودة وهذا مجرد وصمة عار طبعت على جباههم بابتسامة الرضا.

واشار قاليباف الى تصريحات قائد الثورة الإسلامية الذي اكد بانه لن يكون هناك حل بدون الشعب الفلسطيني، وقال ان فلسطين هي الدماء التي تجري في عروق الشباب المسلم وهي بضعة من الإسلام والشرف والحمية للشباب العربي في جميع ارجاء المنطقة، وان الذين يضطهدون فلسطين ليسوا بمسلمين.

77

اقرأ المزيد

قاليباف: التطبيع القسري لبعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني يزعزع الاستقرار في المنطقة

التطبيع مع الكيان الصهيوني معناه القبول باحتلال فلسطين والتحالف مع العدو

كلمات دليلية

تعليقات