Jul 29, 2021 10:51 Asia/Tehran [Updated: Oct 15, 2021 22:14 Asia/Tehran]
  • قاليباف: مواجهة الحرب الاقتصادية تكمن في تعزيز التواصل بين الدول الإسلامية

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران محمد باقر قاليباف أن  طريقة مواجهة الحرب الاقتصادية تكمن في تعزيز التواصل والعلاقات بين الدول الإسلامية.

إيران برس - إيران: وخلال لقائه بوزير الخارجية السوري فيصل المقداد في مقر اقامته في دمشق، قال قاليباف إنه بعد عقد من المعركة الشديدة من قبل الإرهابيين المدعومين من الولايات المتحدة والكيان الصهيوني ضد سوريا ومحور المقاومة فان الأعداء غيروا الآن ساحة المعركة حيث نشهد حربًا اقتصادية.

وأضاف أنه في مثل هذه الظروف، فإنه من الضروري إزالة بعض العقبات الموجودة أمام التجار والنشطاء الاقتصاديين والحرفيين وجميع نشطاء القطاع الخاص حتى نتمكن من كسب الحرب الاقتصادية من خلال تعزيز العلاقات التجارية.

وأشار قاليباف إلى قيام الصهاينة باثارة ألاجواء إعلامياً ضد إيران وسوريا وسائر دول محور المقاومة وأكد أن السبيل الوحيد لمواجهة هذه الحرب الاقتصادية هو زيادة التواصل والعلاقات بين الدول الإسلامية، وخاصة دول محور المقاومة.

ومن جانبه شدد وزير الخارجية السوري خلال هذا اللقاء أن العلاقات مع الجمهورية الإسلامية متجذرة في قلوب الشعب السوري مؤكدا على ضرورة تعزيز وارتقاء مستوى العلاقات بين البلدين في جميع المجالات.

وأشار وزير الخارجية السوري إلى أن قوة محور المقاومة في المنطقة تزداد يوما بعد يوم وقال إنه في مثل هذه الظروف، يجب أن تصل المبادلات التجارية والاقتصادية بين البلدين إلى أعلى مستوى ممكن.

77

اقرأ المزيد

رئيس مجلس الشعب السوري : النصر سيكون حليف سوريا وإيران بفضل قوة شعبيهما

قاليباف يؤكد على أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي مع سوريا

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية