Oct 13, 2020 19:33 Asia/Tehran [Updated: Oct 14, 2020 07:58 Asia/Tehran]

قال القائد العام لحرس الثورة الإسلامية، اللواء حسين سلامي، إن الحرس وظّف كافة طاقاته لمكافحة فيروس كورونا، ويتواجد بكل جهوزية في جميع الساحات البرية والبحرية والعلاجية للبلاد.

إيران برس - إيران : وخلال اجتماعه بوزير الصحة، سعيد نمكي، وجمع من كبار مسؤولي وزارة الصحة، أضاف اللواء سلامي في تصريح اليوم الثلاثاء أنّ ساحة مكافحة فيروس كورونا شكّلت اختبارًا عظيمًا للوسط الطبي والعلاجي في إيران ليجسّد ملاحمه المشرفة في خدمة البلاد والشعب منذ بداية تفشي الوباء إلى يومنا هذا.

واعرب القائد العام للحرس الثوري عن تقديره لجهود وزير الصحة وجميع الكوادر الطبية والعلاجية، قائلًا: أنا أدرك حجم المعاناة التي تكبدتموها في هذه الفترة، والتي يمكن مقارنتها مع الحماسات المشرفة خلال فترة الدفاع المقدس تمامًا.

وتابع: ربما تكون هذه الساحة أشدّ صعوبةً بكثير من ساحات الدفاع المقدس وذلك لما يمرّ به الوسط الطبي من اختبارات عسيرة وتضحياتهم التي تبعث على الفخر والاعتزاز للجمهورية الإسلامية الإيرانية في سياق اجتيازها.

وخلص اللواء سلامي القول إلى أنّ ’’الحرس الثوري تنفيذًا للتعليمات السابقة والأخيرة لسماحة قائد الثورة الإسلامية يعلن اليوم عن استعداده لتقديم خدماته (في مجال مكافحة وباء كورونا) بكل ما يمتلك من طاقات وإمكانيات على صعيد المستشفيات الثابتة والمتنقلة أو قوات التعبئة الطبية التي لديه، وكما كان عليه منذ بداية تفشي الوباء فهو على أتم الجهوزية للعمل على صعد أخرى أيضًا‘‘.

44

إقرأ المزيد 

اللواء سلامي: إجراءات قائد الثورة حطمت أطماع العدو

اللواء سلامي: أميركا أصبحت متآكلة من الداخل

كلمات دليلية

تعليقات