Sep 23, 2020 13:22 Asia/Tehran [Updated: Oct 17, 2020 10:14 Asia/Tehran]

أكد القائد العام للحرس الثوري أن القوة البحرية الإيرانية ابتعدت عن مستوى البحر وباتت اليوم قوة بحرية محمولة جوًا بامتلاكها شتى أنواع الطائرات المسيرة والمروحيات والطائرات البحرية.

إيران برس إيران:  جاء ذلك في كلمة أدلى بها، اللواء حسين سلامي، اليوم الأربعاء خلال مراسم انضمام طائرات مسيرة ومروحيات إلى القوات البحرية للحرس الثوري في ميناء “بندرعباس”، جنوبي إيران، حيث أكد أن أمريكا لم تكفّ عن استراتيجيتها التوسعية وتحاول فرض إرادتها على الآخرين ما يدل على أن السلطات الأمريكية تفتقد للمنطق السياسي وتعاني من الانفعال وعدم الحكمة.

ولفت اللواء سلامي إلى إقرار الرئيس الأمريكي بمحاولة لاغتيال الرئيس السوري، قائلا إن هذا الإقرار يعني نهاية الفصل السياسي لقوة تعتزم بشكل علني اغتيال رئيس شرعي لبلدما

وتابع القائد العام للحرس الثوري متسائلا: هل السلطات الأمريكية بإمكانها المشي على الأقدام في أحد شوارع الدول الإسلامية؟ مؤكدًا أنّ أمريكا تحولت اليوم إلى نقطة لكراهية الشعوب حول العالم بحيث يطلق حتى المواطنون الأمريكيون اليوم شعار “الموت لأمريكا”.

وأقيمت مراسم انضمام 188 طائرة مسيرة محلية الصنع ومروحيتي بحريتين و4 مروحيات تحظى بطاقات قتالية وقادرة على حمل الصاروخ، إلى القوة البحرية للحرس الثوري بحضور قائدتها.

كما أشار قائد القوة البحرية للحرس الثوري الأدميرال ‘علي رضا تنغسري’ خلال المراسم إلى انضمام طائرات

مجنحة ذات قدرة على الإقلاع والهبوط بشكل عمودي "سبهر" و "شهاب2" وكذلك مسيرة عمودية التحليق "هدهد" إلى الحرس الثوري، قائلا إن طائرة  "مهاجر 6" المسيرة التحقت كذلك إلى القوات البحرية للحرس الثوري.

66

اقرأ المزيد

قائد الحرس الثوري يحذر ترامب من انتقام محتوم وجاد للشهيد سليماني

الاختبار الناجح لصاروخ “شفق” الذكي المضاد للدروع

 

 

كلمات دليلية

تعليقات