Jul 27, 2022 08:27 Asia/Tehran [Updated: Jul 27, 2022 13:53 Asia/Tehran]

اعتبرت مساعدة الممثلية الإيرانية لدى الأمم المتحدة تقاعس مجلس الأمن الدولي وصمته تجاه جرائم الكيان الصهيوني سببا في استمرار هذه الإجراءات الخبيثة.

إيران برس - إيران: وفي كلمة لها خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي بشأن فلسطين، قالت السفيرة “زهرا ارشادي” إنه وفقًا لتقارير الأمم المتحدة فإن الكيان الإسرائيلي مازال يتمادى في قتل الشعب الفلسطيني بما فيه النساء والأطفال، ومصادرة وهدم المنازل الفلسطينية والتشريد للفلسطينيين من منازلهم، وبناء المستوطنات على الأراضي الفلسطينية المحتلة بما يتعارض مع قرارات الأمم المتحدة.

وأشارت إرشادي إلى تقرير الأمم المتحدة الأخير بشأن حماية الأطفال في المعارك المسلحة، مضيفًة أنّه وفقًا لهذا التقرير، فإن الكيان الإسرائيلي ينتهك حقوق الأطفال في منطقة غرب آسيا بشكل أكثر منهجية وسافرة حيث قتل فقط خلال العام الماضي 86 طفلا فلسطينيا وزج بـ 637 طفلا آخر في السجون.

ووصفت مساعدة الممثلية الإيرانية لدى الأمم المتحدة الظروف التي تمر بها غزة بأنها محزنة، قائلة إنّ استمرار حصار غزة من قبل الكيان الصهيوني يکون مثالاً بارزاً لجريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية واستنادا إلى القانون الدولي فإن الحصار يجب أن يلغى على وجه السرعة وبشكل كامل.

ولفتت إرشادي إلى الأعمال الشريرة للكيان الصهيوني في منطقة غرب آسيا، مضيفة أنّ هذا الكيان يتمادى في انتهاك سيادة ووحدة الأراضي السورية عن طريق احتلاله الطويل لهضبة الجولان السورية المحتلة وكذلك اعتداءاته المتكررة في استهداف البنى التحتية المدنية داخل الأراضي السورية بما في ذلك اعتداءاته الإرهابية الأخيرة على مطار دمشق الدولي في العاشر من حزيران/يونيو الماضي.

وصرحت مساعدة الممثلية الإيرانية لدى الأمم المتحدة أن الكيان الإسرائيلي كذلك يتمادى في احتلال وانتهاك سيادة ووحدة الأراضي اللبنانية من خلال الانتهاك السافر للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة خاصة القرار الـ 1701 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

وشددت إرشادي على أن التقاعس والصمت الملتزم من قبل مجلس الأمن الدولي جعلا الكيان الإسرائيلي أكثر صفاقة لمواصلة جرائمه ضد الشعب الفلسطيني المضطهد وكذلك اعتداءاته وإجراءاته الخبيثة ضد دول إقليمية.

وأردفت الدبلوماسية الإيرانية قائلة إن أسلحة الدمار الشامل بيد الكيان الصهيوني تهدد الأمن الإقليمي، مضيفة أن الكيان الإسرائيلي يتجنب الالتزام بالقرارات المتعلقة بنزع أسلحة الدمار الشامل أو احتوائها وكذلك المطالبات الدولية المتكررة للانضمام إلى معاهدة حظر الانتشار النووي والقبول باتفاق الضمانات الشامل وتقديم خططه النووية للمحققين التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ومضت تؤكد إرشادي أنه آن الأوان لمجلس الأمن الدولي للقيام بإدانة الكيان الإسرائيلي وإرغامه على الالتزام بالأنظمة الدولية المتعلقة بحظر أسلحة الدمار الشامل.

66/ 33

اقرأ المزيد

حقوق الأطفال تتعرض للانتهاك في الصراعات المسلحة

إيران تطالب بمعاقبة الضالعين في الهجوم الكيماوي على سردشت

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية