Oct 05, 2021 21:46 Asia/Tehran [Updated: Oct 05, 2021 22:03 Asia/Tehran]
  • الخزعلي يتحدث عن موامرة دولية ضد الحشد الشعبي بالعراق

قال الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق في العراق قيس الخزعلي إنّ الولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية والإمارات و"إسرائيل" تريد "حل الحشد الشعبي".

إيران برس - إيران : واضاف الخزعلي خلال لقائه شيوخ ووجهاء عشائر الرميثة في المثنى، أنّ مئات الملايين من الدولارات "تصرف لإضعاف الجبهة التي تتبنى الدفاع عن الحشد الشعبي"، واصفاً مطلب حلّه بـ "الكارثي".

كما أكّد أنّ "الحشد" أنشئ بموجب فتوى المرجعية والفتوى ما تزال موجودة، معتبراً أنّ الدفاع عن كلمة المرجعية "معركة" كما أنّ الانتخابات المقبلة هي "معركة وتحدّ أيضاً".

وفي وقت سابق، أكّد الخزعلي أنّ "أبعاد الانتخابات المقبلة تشمل قضايا أساسية، مثل مستقبل "الحشد الشعبي" ومصير الاتفاقية الصينية، ومعالجة قضية الطاقة، مضيفاً أن "الإرادات الخارجية تتصارع وتحاول أن ترجّح هذه الكفّة على تلك".

كما أشار الخزعلي، في حديثه مع قناة العهد ، إلى أنّ "الانتخابات إذا لم تتعرّض لتدخّل خارجي، فإن الطرف السياسي الذي يطالب بحلّ الحشد العشبي سيخسر رصيده، أمّا الطرف السياسي الذي يطالب ببقاء الحشد فسيكون له الحظ الأوفر".

وستنطلق الانتخابات في العراق في اليوم العاشر من الشهر الحالي، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتحت إشراف رقابة دولية ومحلية لضمان نزاهة الانتخابات.

77

إقرأ المزيد

رئيس تحالف "الفتح" العراقي يدعو إلى إخراج دعاة التطبيع

نحو 250 ألفًا من قوات الأمن العراقية تتولى تأمين الانتخابات

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية