Mar 06, 2021 14:22 Asia/Tehran [Updated: Mar 07, 2021 17:29 Asia/Tehran]

التقى بابا الفاتيكان فرانسيس صباح اليوم السبت بالمرجع الديني الأعلى في النجف الأشرف، آية الله السيد علي السيستاني بمدينة النجف الأشرف.

إيران برس - الشرق الأوسط: وأصدر مكتب سماحة آية الله السيد علي السيستاني بيانًا بشأن اللقاء التاريخي الذي جمع بابا الفاتيكان بالمرجع الديني الأعلي العراقي في بيته بمدينة النجف الأشرف.

وأكد البيان أنه دار الحديث خلال اللقاء حول التحديات الكبيرة التي تواجهها الإنسانية في هذا العصر ودور الإيمان بالله تعالى وبرسالاته والالتزام بالقيم الأخلاقية السامية في التغلب على التحديات. 

وتحدث سماحة السيد السيستاني عما يعانيه الكثيرون في مختلف البلدان من الظلم والقهر والفقر والاضطهاد الديني والفكري وكبت الحريات الأساسية وغياب العدالة الاجتماعية، وخصوصًا ما يعانيه العديد من شعوب منطقتنا من حروب وأعمال عنف وحصار اقتصادي وعمليات تهجير وغيرها، ومن بينهم الشعب الفلسطيني المظلوم في الأراضي المحتلة.

وأشار سماحته إلى ’’الدور الذي ينبغي أن تقوم به الزعامات الدينية والروحية الكبيرة في الحد من هذه المآسي، وما هو المؤمل منها من حثّ الأطراف المعنيّة ـ ولا سيما القوى العظمى ـ على تغليب جانب العقل والحكمة ونبذ لغة الحرب وعدم التوسع في رعاية مصالحهم الذاتية على حساب حقوق الشعوب في العيش بحرية وكرامة‘‘، كما أكّد سماحته على أهمية تضافر الجهود لتثبيت قيم التآلف والتعايش السلمي والتضامن الإنساني في كل المجتمعات، مبنيًا على أساس رعاية الحقوق والاحترام المتبادل بين أتباع مختلف الأديان والاتجاهات الفكرية. 

ونوّه سماحته بمكانة العراق وتاريخه المجيد وبمحامد شعبه الكريم بمختلف انتماءاته، وأبدى أمله بأن يتجاوز محنته الراهنة في وقت غير بعيد.
33

اقرأ المزيد

البابا فرنسیس يلتقي بالسيد السيستاني في النجف الأشرف

الصورة التي يتداولها النشطاء العراقيون على أعتاب زيارة البابا

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية