Jan 04, 2020 19:13 Asia/Tehran [Updated: Aug 07, 2020 18:16 Asia/Tehran]

جرت في مدينة كربلاء المقدسة جنوب غربي العراق مراسم تشييع جثامين شهداء القصف الجوي الأمريكي على موكب قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، الفريق قاسم سليماني، في محيط مطار بغداد الدولي.

إيران برس- الشرق الأوسط: وإكتظّت شوارع كربلاء اليوم السبت بالمشيعين يتقدمهم ممثلون عن المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني ومحافظ المدينة وكبار الشخصيات السياسية ورجال الدين والزعامات العشائرية وحشد كبير من المعزين.

وأفادت مصادر أمنية عراقية بأن محافظة كربلاء شهدت إجراءات أمنية مشددة.

وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن القوات الأمنية أغلقت عددًا من الشوارع والطرق لإستقبال جثامين شهداء القصف الأمريكي، فيما انتشرت قوات الحشد الشعبي في الشوارع حاملين الأعلام، فضلًا عن إنتشار المئات من الأهالي للمشاركة في مراسم التشييع.

وذكرت المصادر أن مراسم التشييع ستبلغ ذروتها في الساحة التي تقع بين مرقد الإمام الحسين عليه السلام وأخيه أبي الفضل العباس عليه السلام في مراسم جنائزية حزينة.

وبحسب مصادر في الحشد الشعبي، فإن جثامين الشهداء ستُنقل إلى محافظة النجف حيث سيُوارى الشهداء من العراقيين الثرى في مقبرة وادي السلام، فيما سيُنقل جثمان الشهيد الفريق قاسم سليماني ورفاقة إلى إيران جوًا لإقامة مراسم تشييع ودفن الرفاة في بلاده.

وكان قد جرى تشييع رسمي وشعبي كبير لجثامين الشهداء في شوارع العاصمة العراقية بغداد شارك فيها الآلاف من العراقيين وفصائل الحشد الشعبي وردد المشيعون شعار "شكرًا الحاج قاسم! لم تتوانَ في حقنا."

 

22

إقرأ المزيد 

انطلاق مراسم تشييع جثماني الشهيدين القائدين سليماني والمهندس في العراق

إقامة خيمة عزاء لـ"الشهيد سليماني" في غزة

 

كلمات دليلية

تعليقات