May 10, 2020 19:59 Asia/Tehran [Updated: May 10, 2020 20:12 Asia/Tehran]
  • قائد عسكري: سيتمّ وضع الأقمار الصناعية على مدار 36 ألف كلم

قال قائد في قوة الفضاء التابعة لحرس الثورة الإسلامية في إيران إن البلاد ستضع أقمارها الصناعية على المدار الجغرافي الثابت الذي يبعد 36 ألف كلم عن سطح الأرض (GEO).

إيران برس- إيران: أوضح العميد علي جعفر آبادي اليوم الأحد: تكمن أهمية الوصول إلى المدار الجغرافي الثابت في كونه خاصًا بأقمار الاتصالات والبث التلفزيوني. وهذا المدار ذو أهمية استراتيجية كبيرة والذي تبدو الأقمار الصناعية الموضوعة عليه ثابتةً بالنسبة للمشاهد على الأرض.

وأعلن العميد جعفر آبادي أن المتخصصين الإيرانيين سيضعون الأقمار الصناعية على المدار الجغرافي الثابت بنجاح، مضيفًا: وضع الأقمار الصناعية على المدار الجغرافي الثابت سيكون لصالح إيران اقتصاديًا وكذلك سيمكّن من الحفاظ على الإنجازات الفضائية للبلاد مثل النقاط الخاصة بهذا المدار.

وفيما يخص سن أعضاء الفريق المصمّم والمصنّع لقمر "نور" الصناعي الذي أطلق بالصاروخ الحامل "قاصد" إلى الفضاء أخيرًا، قال العميد جعفر آبادي: تسعون بالمئة من هؤلاء تحت سن 30 عامًا، وكل المتخصصين الذين شاركوا مباشرةً في مشروع قمر نور الصناعي درسوا في الجامعات الإيرانية.

أطلق الحرس الثوري يوم 22 نيسان/أبريل الماضي القمر الصناعي "نور" بالصاروخ الحامل "قاصد" إلى الفضاء بنجاح في 3 مراحل من منصة إطلاق في الصحراء المركزية للبلاد ووضعه على مدار يبعد 425 كلم عن سطح الأرض.

ويُعدّ القمر الصناعي "نور" أول قمر صناعي عسكري تطلقه الجمهورية الإسلامية إلى الفضاء.

 

22

إقرأ المزيد 

إيران تنجح في إطلاق أول قمر صناعي عسكري إلى الفضاء

كلمات دليلية

تعليقات