Sep 14, 2021 07:55 Asia/Tehran [Updated: Sep 25, 2021 15:10 Asia/Tehran]
  • عبد اللهيان: أمريكا هي المسبب لعدم الاستقرار في أفغانستان

قال وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، إن أمريكا هي المسبب لجزء كبير من عدم الاستقرار والانعدام الأمني في أفغانستان.

إيران برس - إيران: وأكد عبد اللهيان عصر أمس الاثنين في مؤتمر الوضع الإنساني في أفغانستان الذي عقد عبر الإنترنت برئاسة الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أننا نواجه اليوم ظروفًا جديدة وتحديًا جديدًا في أفغانستان ونؤمن أن جزءًا كبيرًا من عدم الاستقرار والانعدام الأمني والأوضاع المختلة الراهنة في أفغانستان يعود إلى السياسات غير المحسوبة للولايات المتحدة وأخطاءها في البلد الآسيوي.  

وأشار إلى أن الأمريكيين ارتكبوا جرائم طيلة سنوات احتلال أفغانستان وأثناء مغادرتهم للأخيرة بما في ذلك ما حدث في مطار كابول، مضيفًا: يجب أن تكون الرسالة السياسية لهذا المؤتمر أنه لا يمكن إيجاد أفغانستان آمنة ومستقرة ونامية إلا عبر تشكيل حكومة وطنية شاملة تضم كافة الأطراف الأفغانية.

 وتابع: نعتقد فيما يتعلق بالبعد الإنساني في أفغانستان أن الشعب الأفغاني بما فيهم النساء والأطفال واجهوا في السنوات الماضية وفي الأسابيع الماضية أوضاع مؤسفة ويتعين على المجتمع الدولي أن يقوم اليوم بما عليه من واجبات ويرسل مساعداته الإنسانية إلى أفغانستان فورًا.

وأعرب عن استعداد إيران لتيسير نقل المساعدات الإنسانية من مختلف دول العالم إلى أفغانستان، وقال: إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أبقت على حدودها مفتوحة للمساعدة على منع تدفق موجة جديدة من اللاجئين الأفغان إلى دول أخرى حتى تتمكن من تيسير نقل المساعدات الإنسانية إلى أفغانستان وكذلك الاستمرار في التجارة المحلية والأسواق المشتركة والمعابر التجارية الحدودية.

وأشار أيضًا إلى تواصل الجمهورية الإسلامية مع مختلف الأطراف الأفغانية وقال: إن السياسة التي تنتهجها الجمهورية الإسلامية في أفغانستان تقضي بتشكيل حكومة شاملة وخلو البلاد من الإرهاب والمخدرات وتمكين الشعب الأفغاني من تقرير مستقبله ومصيره.

22

إقرأ المزيد

غوتيريش يدعو إلى حوار مع "طالبان" ومنع انهيار اقتصادي في أفغانستان

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية