Jul 20, 2021 19:34 Asia/Tehran [Updated: Aug 03, 2021 21:28 Asia/Tehran]
  • رئيسي : توسيع العلاقات مع الجيران هو الأولوية الأولى في السياسة الخارجية للحكومة الثالثة عشرة

هنأ الرئيس الإيراني المنتخب آية الله سيد إبراهيم رئيسي في اتصال هاتفي مع الرئيس التركماني ‘قربان قولي بردي محمدوف’ اليوم ظهر اليوم الثلاثاء، هنأه بعيد الأضحى المبارك، وقال إن توسيع العلاقات مع الجيران هو الأولوية الأولى في السياسة الخارجية للحكومة الثالثة عشرة.

إيران برس - إيران: وفي إشارة إلى أن نظرة الجمهورية الإيرانية الإسلامية لتركمانستان هي أكثر من مجرد دولة مجاورة، أشار الرئيس المنتخب إلى الإمكانات الهائلة للبلدين لتحسين العلاقات وقال: "أؤكد أن المحادثات التنفيذية يجب أن تبدأ في أقرب وقت ممكن للإسراع في مسيرة تطوير العلاقات ".

وشدد الرئيس المنتخب على استمرار وتعزيز التعاون الدولي بين إيران وتركمانستان، وقال: "التطورات في أفغانستان مهمة للغاية لكلا البلدين، وينبغي على مسؤولي البلدين إجراء محادثات ومشاورات لازمة في هذا الصدد".
وشكر آية الله رئيسي، رئيس تركمانستان على دعوته لحضور قمة منظمة التعاون الاقتصادي والدول المطلة على بحر قزوين، وكذلك زيارته الرسمية للبلاد، وأعرب عن أمله في أن يتمكن من  عقد اجتماع معه ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك في أقرب وقت ممكن.
من جانبه، هنأ الرئيس التركماني قربان قولي بردي محمدوف آية الله رئيسي على رئاسته ، وتمنى له كل التوفيق في رئاسته ، قائلاً إن العلاقات بين طهران وعشق أباد لها جذور تاريخية وثقافية عميقة تربط بين البلدين.
وقال بردي محمدوف إن العلاقات بين البلدين تطورت على أساس مبادئ المساواة والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، مضيفا أن التعاون والتفاعل بين البلدين على الساحة الدولية هو أيضا على مستوى عال.
دعا رئيس تركمانستان الرئيس الإيراني المنتخب للقيام بزيارة رسمية إلى تركمانستان في أقرب فرصة ممكنة ، كما دعاه لحضور القمة السادسة للدول المطلة على بحر قزوين والقمة الخامسة عشرة لمنظمة التعاون الاقتصادي (ECO).
 
44
إقرأ المزيد 

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية