Dec 13, 2020 14:04 Asia/Tehran [Updated: Dec 14, 2020 07:33 Asia/Tehran]

أدان مجلس الشورى الإسلامي في إيران (البرلمان) التصريحات الأخيرة للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وقالوا إنهم ينتظرون منه الالتزام بمبدأ حسن الجوار والسعي لتعزيز وحدة العالم الإسلامي وإرساء الأمن والسلام في المنطقة، مؤكدين أن استخدام العبارات الداعية للفرقة والخلاف يبعث على التعجب ومرفوض.

إيران برس - إيران: وأصدر نواب البرلمان الإيراني اليوم الأحد بيانًا أكدوا فيه سيادة البلاد على أرضها ومياهها الإقليمية وسماءها، مشددين على أن المسلمين جمعاء أمة واحدة ويتعين على الحكومة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية اتخاذ سياساتها العامة على أساس التحالف ووحدة الشعوب الإسلامية وبذل ما بوسعها إلى أن تتحقق الوحدة السياسية والاقتصادية والثقافية في العالم الإسلامي.

وكان أردوغان قد قرأ بيتًا من قصيدة لشاعر أذربيجاني اسمه ’’محمد إبراهيموف‘‘ عن نهر ’’أرس‘‘ الحدودي الذي يفصل بين إيران وجمهورية أذربيجان في حفل عرض عسكري بالعاصمة الأذربيجانية باكو بمناسبة ما سميت بـ’’احتفالات النصر في قره باغ‘‘.

واعتبرت طهران البيت الذي قرأه أردوغان تدخلًا في الشؤون الإيرانية لأن البيت المشار إليه يدعي جزافًا فصل محافظة أذربيجان الإيرانية عن دولة جمهورية أذربيجان والحقيقة أنّ الأخيرة كانت جزءًا من الأراضي الإيرانية تمّ فصلها قسرًا عن الوطن الأم إيران في الماضي.  

22

إقرأ المزيد 

الرئيس أردوغان لم يكن يعلم بالحساسيات تجاه القصيدة التي قرأها في باكو

وقفة احتجاجية لسكان تبريز تنديدًا بتصريحات أردوغان

تابعوا إيران برس على الفيس بوك

كلمات دليلية