Sep 20, 2020 18:42 Asia/Tehran [Updated: Oct 22, 2020 21:08 Asia/Tehran]

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في اشارة الى الضغوط الأميركية القصوى على إيران في المجالين السياسي والقانوني والتي تحوّلت الى عزلة واشنطن القصوى قال ان أمريكا لوأرادت أن تمارس الغطرسة والبلطجة ، فإنها ستواجه ردا إيرانيا حازما.

إيران برس - إيران : وقال الرئيس حسن روحاني عصر اليوم في جلسة الحكومة إن طهران لن ترضخ للبلطجة الأميركية مضيفا أنه مع الفشل الحاسم للمحاولات الأميركية في فرض اجراءات الحظر من قبل مجلس الأمن على إيران، يكون يوم الـ 20 من سبتمبر 2020 يوما خالدا في تاريخ دبلوماسية الجمهورية الإسلامية الإيرانية

وادعى وزير الخارجية الأميركي "مايك بومبيو" أمس السبت في بيان أن جميع اجراءات الحظر الأممي منها الحظر التسليحي على إيران قد استؤنفت. 

وذكّر رئيس الجمهورية أنه وبعد رفض أغلبية ساحقة لأعضاء مجلس الامن للطلب الأميركي غيرالقانوني وغيرالصحيح ، فإنه من الان فصاعدا لامعنى للحديث الأميركي سوى التمرد والبلطجة. 

وأشار روحاني الى المزاعم الأميركية غير المعقولة لاستخدام آلية الزناد والتي لم يقبلها أي شخص في العالم وقال إن موقف مجلس الأمن المتمثل في تجاهل الطلب والرسالة الأميركية ، كان أفضل نهج اتبعته المنظمة أمام الولايات المتحدة. 

وثمّن رئيس الجمهورية مواقف أعضاء مجلس الأمن الذين وقفوا أمام الطلب الأميركي غيرالقانوني خلال الشهر الماضي قائلا إنه لو التزم أعضاء الاتفاق النووي بجميع المبادئ التي تعهدوا بها في الاتفاق ، فإن ايران ستعود الى التزاماتها المنصوصة في الاتفاق. 

وأكد الرئيس روحاني على ضرورة احترام حقوق الشعب الإيراني والتحدث معه بلغة الكرامة وقال إنه لو تحدث أي شخص مع الإيرانيين بلغة البلطجة والغطرسة، فإن مصيره سيكون الهزيمة قطعا ولن يحقق أي نتيجة. 

44

إقرأ المزيد 

روحاني يؤكد ضرورة التزام المواطنين بالتعليمات الصحية في الخريف

الرئيس روحاني يهنئ يوشيهيدي سوغا على انتخابه رئيسًا لوزراء اليابان

كلمات دليلية

تعليقات