Jun 27, 2020 17:42 Asia/Tehran [Updated: Jun 28, 2020 08:41 Asia/Tehran]

قال سماحة قائد الثورة الإسلامية في إيران إن ردّ الشعب الإيراني على ضغوط الأعداء ضد الجمهورية الإسلامية سيكون بالضرب على صدورهم بجمع الكف وإجبارهم على التراجع.

إيران برس- إيران: وأكد قائد الثورة، آية الله السيد علي خامنئي، اليوم السبت في اجتماع افتراضي مع رئيس السلطة القضائية وكبار مسؤوليها، أكد على ضرورة الحفاظ على البلاد أمام شتى التحديات خاصةً عداء أمريكا وبريطانيا الخبيثة وكذلك الدول الغربية التي تجاهر الجمهورية الإسلامية بالعداء، وأضاف سماحته: إذا عملنا نحن بواجباتنا سيكون مصيرهم (الأعداء) الفشل في كل من أعمالهم بمن الله وتوفيقه ولا يستطيعون تحقيق أهدافهم وستكون عاقبة الضغوط القصوى التي يمارسونها لإركاع الشعب الإيراني - بحسب تعبيرهم - تلقي ضربات على صدورهم بجمع الكف من قبل الشعب الإيراني وتراجعهم القهقرى.

وأشار سماحته إلى جملة من الصعوبات التي تقف أمام إيجاد التغييرات في إيران وقال “إن الأعداء يسعون جاهدين لإحباط أي حركة إصلاحية وتقدمية في النظام الإيراني عن طريق الدعاية الإعلامية وإثارة القلاقل والشكوك لدى الرأي العام”، متابعًا: السبيل الوحيد لمواجهة كل ما يقف بالضد من التغييرات هو عدم التأثر والصمود والتوكل على الله ومواصلة طريق التطور بشجاعة.

ولفت أيضًا إلى تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بإنزال عقوبة السجن 10 سنوات على كل من دمّر تماثيل وجوه الاستعباد والتمييز العنصري وكذلك فصل أبناء المهاجرين عن أسرهم، وأردف سماحته: يُظهر الغربيون في أفلامهم السينمائية، على خلاف الحقيقة، أن محاكمهم ساحة للعدالة المطلقة، ولا يخفى أن معظم الأفلام الغربية خالية من هذه السلوكيات غير المشروعة.

وأشاد سماحته بترقية وتحديث وثيقة التطور القضائي في إيران بالتعاون بين الباحثين في الحوزات العلمية والجامعات وباستخدام خبرات السلطة القضائية نفسها، وأكد سماحته: يجب الاستمرار في مكافحة الفساد الذي بلغ الذروة في هذه الفترة بعيدًا عن التحيز وعلى أساس الحق والعدالة والقانون وكذلك عن طريق تجنب التعرض للآخرين بسوء وانتهاك حقوق المواطنين الأبرياء.  

44/22

إقرأ المزيد 

قائد الثورة: أمريكا اليوم في وضع متزلزل

كلمات دليلية

تعليقات