Jan 14, 2020 17:07 Asia/Tehran [Updated: Aug 07, 2020 18:16 Asia/Tehran]
  • أوروبا تفعّل آلية فضّ النزاع النووي مع إيران

أعلنت ثلاث دول أوروبية في بيان مشترك عن تفعيل آلية فضّ النزاع النووي مع إيران، مؤكدة أنها أخذت قرارها بسبب ما وصفته "عدم إحترام إيران لإلتزاماتها بموجب الإتفاق النووي."

إيران برس - إيران: وأكدت فرنسا وبريطانيا وألمانيا اليوم الثلاثاء في بيان عدم إنضمامها لحملة الضغوط القصوى التي تمارسها أمريكا على إيران، مضيفةً أنها لا تقبل القول بأن إيران تحتفظ بحق خفض إلتزاماتها المنصوص عليها في الإتفاق النووي.

وأضاف البيان أن الهدف ليس إعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة.

وفي وقت سابق من اليوم، قال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، إن بريطانيا لا تريد صراعًا عسكريًا بين الغرب وإيران، مستبعدًا أي توتر جديد في المنطقة بسبب إيران، داعيًا إلى التهدئة.

وقال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن "بريطانيا تشارك في المغامرة الإرهابية الأمريكية دون دراسة"، داعيًا الأوروبيين الى الوفاء بإلتزاماتهم في الاتفاق النووي بدلًا من إتباع واشنطن.

وفي تغريدة أخرى، كتب ظريف: على مدى 20 شهرًا كانت مجموعة الدول الأوروبية الثلاث خاضعة لإملاءات أمريكا تبعًا لسياسة المحاباة البريطانية، وهذا الموقف لم ولن يحقّق أي نتيجة لهذه الدول.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن بإمكان الدول الأوروبية الثلاث إنقاذ الإتفاق النووي ولكن ليس عن طريق محاباة الطرف المتغطرس والضغط على الجانب الملتزم، وإنما عن طريق الوفاء بإلتزاماتها.

وفي أيار/مايو 2018، إنسحبت واشنطن من الإتفاق النووي الموقّع عام 2015 بين إيران ومجموعة 1 + 5، التي تضمّ روسيا وبريطانيا والصين وأمريكا وفرنسا وألمانيا، وفرضت على طهران حظرًا إقتصاديًا.

44

اقرأ المزيد 

ظريف ينتقد الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي

إيران تعلن الخطوة الخامسة من خفض التزاماتها النووية

موسوي: جلسة هامة لاتخاذ قرار بشأن الاتفاق النووي .. قريباَ

كلمات دليلية

تعليقات